الطب

الأسباب العضوية المؤدية إلى الإصابة بـ”ألم أسفل الظهر”

2008 آلام أسفل الظهر

سعاد محمد الثامر

إدارة الثقافة العلمية

ألم أسفل الظهر أسباب ألم أسفل الظهر العضوية الطب

هناك العديد من الأسباب التي قد تسهم في الإصابة بألم أسفل الظهر.

ومن هذا الأسباب أسباب ذات طبيعة عضوية (نتيجة الإصابة ببعض الأمراض)، ومنها ذات طبيعة رضية (نتيجة التعرض للرضوض والكسور من خلال الحوادث والإصابات)، ومنها ذات طبيعة ميكانيكية (نتيجة التصرفات الحركية والعادات المغلوطة التي يسلكها الإنسان خلال أعماله وحياته اليومية).

وكما الحال بالنسبة للأمراض كافة والأمراض المزمنة خاصة، فإن العوامل النفسية كثيراً ما تلعب دوراً كبيراً في ألم أسفل الظهر، سواء كسبب أو كنتيجة.

 

وعموماً فإن ألم المنطقة القطنية (ألم أسفل الظهر) الحاد منه والمزمن يرجع إلى أسباب كثيرة ومتداخلة لا مجال لحصرها، ولكن سنتناول هنا بصورة مبسطة ومستقلة كل الأسباب المؤدية إلى ألم أسفل الظهر.

1- الأسباب العضوية (المرضية)

2- الأسباب الميكانيكية (الحركية)

3- الأسباب والعوامل المؤهبة لحدوث الألم وزيادة شدته

4- الأسباب النفسية

 

الأسباب العضوية لألم أسفل الظهر

إن الألم ذا السبب العضوي له مصادره وعوامله سواء المباشرة منها وغير المباشرة.

إذ يرجع إلى وجود خلل أو اعتلال في تركيبٍ أو أكثر من التراكيب التشريحية المختلفة المكونة للمنطقة القطنية من العمود الفقري، مثل التراكيب الآتية:

1- العظمية: الفقرات

2- المفصلية: وتشمل كلاً من:

 

أ المفاصل الفقرية الأمامية (الأقراص الغضروفية) وتعد الحلقة الليفية – الجزء الخارجي من القرص الغضروفي – مصدراً للألم، لكونها غنية بالشبكة العصبية ومعرضة أكثر للإصابات.

ب المفاصل الفقرية الخلفية (المفاصل بين قوسي الفقرتين)

ج الأنسجة الضامة: مثل الأربطة، والأوتار، وعضلات الظهر الكبيرة الناصبة على جانبي العمود الفقري.

د الأعصاب: وتشمل كلاً من الجذور العصبية الكبيرة التي تغذي الطرفين السفليين، والأعصاب الصغيرة التي تعصّب الفقرات القطنية نفسها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق