الكيمياء

الآثر الناتج من تداخل المبيدات الأكاروسية بوسائل المكافحة الكيماوية وتقييمه

1995 الطرق المثلى لاختبار وتقييم مبيدات الآفات وخلائطها

الدكتور محمد شكري عثمان

KFAS

المبيدات الأكاروسية وسائل المكافحة الكيماوية الكيمياء

التداخل بين المبيدات الأكاروسية ووسائل المكافحة الكيماوية الأخرى:

نظراً للاستخدام المكثف لمبيدات الآفات فإن الأمر يتطلب التداخل بين هذه المبيدات وبعضها تجنباً للآثار السيئة التي تنجم عن عمليات الخلط.

فمثلاً عند استخدام الكبريت مع أو عقب استخدام الزيوت البترولية فإن ذلك يسبب حروقاً شديدة للنباتات المعاملة، لذلك يجب تجنب استخدام الكبريت بعد استخدام زيوت الرش البترولية إلا بعد مرور عشرين يوماً على الأقل.من ناحية أخرى فإن مشتقات السلفونات الفعالة كمبيدات اكاروسية تتكسر بسرعة في وجود المواد الأخرى ذات التأثير القلوي، لذلك يجب تجنب مزج مثل هذه المشتقات مع وسائل المكافحة الكيماوية قلوية التاثير.

 

تقييم التأثير المشترك لخلائط المبيدات الأكاروسية:

1- تقييم فعالية المبيدات والكيماويات الأخرى منفردة كما سبق.

2- تحضر سلسلة من تركيزات خلائط المبيدات ذات نسب الخلط المختلفة.

3- تقييم فعالية الخلائط على الأكاروسات بنفس طريقة تقييم فعالية المبيدات منفردة.

4- استخدام طريقة Finney 1952 للتحليل الإحصائي يتم تحليل النتائج السابقة إحصائياً ومنها يمكن رسم خطوط السمّية وحساب قيمة التركيزات المتوسطة التي تسبب نسب موت مختلفة مثل LC50, LC25 وهكذا.

5- باستخدام معادلة Sun and johson 1960 يتم تحديد نوع الفعل المشترك، وبذلك يمكن تجنب استخدام الخلائط التي تسبب تثبيطاً للفعالية الحيوية.

 

جدول (18) يوضح كيفية تقييم التاثير المشترك لبعض خلائط المبيدات على الحشرات الكاملة للعنكبوت الأحمر “Osman 1980” (Tetramychus arabicus) Red Spider mite

حيث تكون نسبة الموت المتوقعة هي 50%

عامل السمية المشترك =  

وقد سبق الحديث عن كيفية حساب LCS المختلفة ومدلولات عامل السمّية المشترك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق