علوم الأرض والجيولوجيا

ارتفاع مستوى سطح البحر: أحد أضرار الاحتباس الحراري

2014 الاقتصاد وتحدي ظاهرة الاحتباس الحراري

تشارلزس . بيرسون

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

مستوى سطح البحر ظاهرة الاحتباس الحراري علوم الأرض والجيولوجيا

يعتبر ارتفاع مستوى سطح البحر أحد أهم الاسباب المؤدية للأضرار بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري.

فتقرير التقييم الرابع للفريق الحكومي الدولي المعني بالمناخ لعام 2007م توقع أن يكون متوسط ارتفاع مستوى البحر بـمقدار يتراوح بين 18-59 سنتمتراً أعلى مما يفترض أن يكون عليه من ارتفاع لهذا القرن.

ولربما يكون هذا التوقع في ارتفاع مستوى البحر مفرط في التفاؤل. رامستروف وآخرون (Rahmstrof et al. 2007) أفادوا أنه منذ عام 1990م بدأ مستوى سطح البحر بالارتفاع أسرع مما كان متوقعاً في النماذج:

وتظهر بيانات الأقمار الصناعية أن هناك اتجاهاً طولياً متصاعداً بواقع 3.3 ملم سنوياً بدقة 0.4± ملم للفترة 1993-2006م.

 

في حين أن توقعات الفريق الحكومي الدولي المعني بالمناخ لعام 2001 كانت في أحسن أحوالها تتوقع زيادة بواقع 2.2 ملم سنوياً.

ولأن الفهم العلمي للظاهرة مازل محدوداً، فإن تقرير الفريق الحكومي الدولي المعني بالمناخ لعام 2007 لم يقييم احتمالية تحقق حدوث تقديراتهم، ولم يتضمن حداً أعلى لذلك التقدير.

لا سيما وأن الفريق المعني لم يضع في الحسبان انهيار الطبقات الجليدية في غرب القطب الجنوبي وفي جزيرة غرين لاند، ولا أياً من الاسباب الطبيعية التي قد تؤدي لإمكانية زيادة مستوى سطح البحر بواقع 5 أمتار.

 

وتشير بعض البحوث إلى أن ذوبان القمم الجليدية لجزيرة غرين لاند مسألة نهاية حدوث شئ لا يُرتجى إعادته لوضعه الطبيعي بعد حصوله، ويسبب زيادة في درجات الحرارة التي أقلها بحدود 1.2-3.9 درجة مئوية (Carnaut 2008).

علاوة على ذلك، فإن تقديرات الفريق الحكومي الدولي المعني بالمناخ هو معدل عالمي، والتغيرات الإقليمية لمستوى البحر يمكنها أن تنحرف عن المتوسط العالمي بواقع 100% (IPCC 2001).

وفي جميع الأحول، فإن مستوى البحر سيستمر بالارتفاع من جراء ذوبان الجليد والتمدد الحراري للألف سنة القادمة، حتى وإن كانت انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في مستوى الذروة أو في الانخفاض خلال هذا القرن.

تعتمد الآثار والأضرار في جزء منها على حجم وسرعة ارتفاع سطح البحر، وعلى فرص (حماية) التخفيف.

 

ولا تشمل الآثار الخسارة في الأرواح والأرض، وهياكلالابنية، ورأس المال المادي من الغمر بالمياه والعواصف العارمة فحسب، بل الخسارة أيضاً في الزراعة ومصائد الأسماك وزيادة في تسرب المياه المالحة في سطح ومخزونات المياه الجوفية للمياه العذبة، وتكاليف [غمر اليابسة بمياه البحر].

وفي ذات الوقت، قد تكون هناك كلف- فعالة لتدابير تكيف للحماية من ارتفاع منسوب سطح البحر. وينبغي النظر في كلف هذه التدابير كجزء من إجمالي الأضرار. على عكس الزراعة، والتي لا توجد فيها مكاسب متحققة يمكن التمتع بها.

سنستمر بإيلاء الاهتمام بشكل رئيسي لكيفية احتساب أرقام الضرر. ونقدم [بذلك] مثالين، كل منهما يضيف نظرة مختلفة.

 

فقد حددت سوسميتا داسغوبتا وزملاؤها (Susmita Dasgupta et al. 2009) تقديرات للأضرار المترتبة عن ارتفاع سطح البحر في ساحل أربعة وثمانين بلداً نامياً.

والنتيجة النهائية رأت أنه ليس هناك رقمٌ مفردٌ للضرر، لكن  من الأفضل التوصل لمعرفة ضخامة لآثار الأضرار وتوزيعها عالمياً إذ  لها أهمية اقتصادية.

فمن فئات الآثار هي فقدان الأرض من جراء الفيضانات، ونزوح السكان المباشر، والناتج الإجمالي، والمناطق الحضرية المهددة، والمناطق الزراعية والأراضي الرطبة اللتان في موضع الخطر. وتُحسب الآثار على أساس الزيادة في منسوب البحر وبواقع 1 إلى 5 أمتار.

 

لم تُبذل أية محاولة لإبراز طبيعة الظروف الاقتصادية الاجتماعية في المستقبل، لذلك لم تؤرخ تقديرات الآثار.

ولم يكن هناك اهتمامٌ بآثار الأعاصير والعواصف العارمة. فالطريقة المتبعة هنا هي بناء [التوقعات] من البيانات الجيوفيزيائية للمناطق التي من شأنها أن تكون قد غُمرت بالمياه نتيجة زيادة مستوى سطح البحر من 1 إلى 5 متر.

أما الخطوة التالية، فهي تجميع البيانات حول كمية الأراضي ونفوس السكان والناتج الإجمالي المتحقق والتحضر والاستخدام الزراعي والأراضي الرطبة التي يهددها خطر الفيضانات و التأثير الخرائطي للأرض اليابسة والمغمورة بالمياه.

 

إن كلاً من التأثيرات العالمية وتوزيعاتها وفقاً للبلدان هما معرض اهتمام على حدٍ سواء.

وعلى أساس عالمي، فإن حصول ارتفاع لمستوى سطح البحر بمقدار مترٍ واحدٍ سوف يؤدي إلى أن تغمر بالمياه ما نسبته 0.3% من الأراضي اليابسة على سواحل الدول، وتهجر داخلياً ما نسبته 1.3% من سكان تلك الدول، وتتسبب في خسارة مباشرة بالناتج الإجمالي بواقع 1.3%، وغمرِ ما نسبته 0.4% من الأراضي الزاعية بالمياه، وغمر ما نسبته 1.9% من الأراضي الرطبة بالمياه.

أما في حالة ارتفاع قدره 5 أمتار، فإن التأثيرات ستكون خسارة ما نسبتها 1.2% من الأرض اليابسة، وهجرة داخلية للسكان بمقدار 5.6%، وخسارة مباشرة في الدخل الإجمالي بواقع 6%، وخسارة في الأراضي الزراعية بمقدار 1.2%، وخسارة في الأراضي الرطبة بواقع 7.3%. وستتركز التأثيرات بصورة كبرى على عدد صغير من البلدان النامية.

 

لنأخذ مثالاً متطرفاً بهذا الشأن، إنه حتى في حالة حصول ارتفاع طفيف لمستوى البحر، لنقل 1 متر، فإن 5.2% من الأراضي الفييتنامية اليابسة سوف تكون تحت مياه البحر، و10.8% من سكانها سيكون مهجرين داخلياً، و10.2% من دخلها الإجمالي سيكون ضمن الخسارة المباشرة. 

وستخسر فيتنام ما يقارب  7.1% من أراضيها الزراعية، و29% من أراضيها الرطبة ستختفي.

وهذه التقديرات بالطبع، هي أقل من التقديرات الحقيقة للأضرار – تدابير التكييف، وآثار التوازن العام، وعوامل أخرى لم يتم احتسابها. وفي نفس الوقت، إن آثار ظاهرة الاحتباس الحراري العالمي الأخرى، مثل نقصان توفر المياه العذبة، وانخفاض غلة المحاصيل يمكنها أن تضخم هذه الآثار.

 

فعلى سبيل المثال، يتوقع أن يعاني 15% من غلة الأراضي الزراعية في فيتنام من الخسارة بسبب ارتفاع درجات الحرارة، فضلاً عن نقص في التدفق وزيادة التفاوت الموسمي في البحر الأحمر ونهر ميكونغ(9).

في مثالنا الثاني، استخدم كل من أنثوف ونيكولس وتول (Anthoff, Nicholls and Tol 2010) نموذجي التقييم المتكامل (IAM)  وإطار المناخ لعدم اليقين، والتفاوض والتوزيع (FUND).

واعتبروا في تحليلاتهم أن زيادة مستوى البحر التدريجية الأكثر شدة هي 0.5 متر، 1 متر، 2 متر، مضافاً إليها عناصر الكلفة–العائد، تُظهر مجموعة متنوعة من من فئات تكاليف الآثار، التي من بينها النازحين وفقدان الأراضي الرطبة، وتقسيم النتائج حسب البلد أو المنطقة. ويمكن لتحليل الكلفة–العائد الامساك بالأجزاء المثلى من السواحل الواجب حمايتها.

وهذا يوازن ما بين كلفة الحماية [من المخاطر] مع تكاليف إعادة المعالجة. فتكاليف الحماية لا تشتمل على تدابير الحماية المباشرة فحسب (بناء وصيانة السدود)، بل تشمل أيضاً قيم فقدان الأراضي الرطبة إذا ما تم إجراء الحماية.

 

وهذه الكلفة الأخيرة هي نتيجة ما يسمى بـ "الانضغاط الساحلي" (Coastal Squeeze) الذي يحدث عند "المستنقعات المالحة" (Salt Marshes) والسهول الطينية التي تصبح محاصرة ما بين الأسوار البحرية وارتفاع منسوب مياه البحر وتختفي بمرور الزمن. وفي جوهر [الأمر]، إن جدران البحر تمنع الأراضي الرطبة من الانتقال إلى الأرض اليابسة.

يُفترض أن تكون قيمة الأرض الرطبة  دالة على دخل الفرد في البلد عند تاريخ الفقدان، ويُبنى على هذا الفقدان معدل قيمة منظمة التعاون والتنمية حيث تُحتسب ما قيمته خمسة ملايين دولار لكل كيلومتر مربع واحد.

ومن المفترض أن تكون كلفة الفرد النازح ثلاثة أضعاف دخل الفرد في البلد في وقت النزوح. وكلف الحماية السنوية تعتمد على معدل ارتفاع مستوى البحر وعلى أجزاء السواحل المحمية. أما الفوائد فهي تجنب خسارة الأراضي اليابسة.

 

لدينا نتائج عديدة ذات أهمية: الأولى، الكلف الإجمالية للأضرار، التي من ضمنها كلف الحماية، هي أعلى حوالى خمسة أضعاف في حال حصول ارتفاع في منسوب مياه البحر بمقدار متراً واحداً مقارنةً بارتفاعه نصف متر، وعشرة أضعاف فيما إذا ارتفع منسوبه بمقدار مترين إذا ما قورن بارتفاع منسوب البحر بمقدار نصف متر.

أما النتيجة الثانية فهي للفئات الأربع التي يمكن حصرها بـ: التكاليف –الحماية، وفقدان الأرض اليابسة، وفقدان الأرض الرطبة، ونزوح الأشخاص، فإن كلف الحماية هي المهيمنة وتأتي بعدها في المرتبة الثانية الأراضي الرطبة.

والنتيجة الثالثة هي السيناريوهات التي تتوقع حصول بطء في النمو الاقتصادي قد يقود بالتالي إلى مقادير مرتفعة لإجمالي كلف الأضرار (باستثناء فقدان الأراضي الرطبة).

 

والرابعة أن مجمل كلف الأضرار من دون حماية هي حوالى 3.5 مرة أعلى مما إذا كان هناك حماية مثلى لارتفاع منسوب البحر نصف متر، إلا أن هذه القيمة قد تنخفض نحو 1.4 مرة إذا ما كان ارتفاع منسوب مياه البحر مترين.

الاستنتاجات الجاهزة محاطة بعدد من المحاذير، لكون تدابير الحماية الواسعة النطاق للمناطق الساحلية في الدول النامية هي على وجه العموم أكثر عقلانية من الاعتقاد السائد بأن النمو الاقتصادي السريع يشجع على تبني المزيد من إجراءات الحماية ويقلل الأضرار.

كما أن بعض الدول النامية الفقيرة قد تجد خلافاً لذلك صعوبة كبرى في عملية تمويل تدابير الحماية المثلى.

مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪أنظمة ذكاء اصطناعي تهدف إلى العثور على تفشيات فيروس كورونا
قلم:      أدريان تشو
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

لم يكن البشر أول من أطلق الإنذار العالمي حول جائحة كوفيد-19 COVID-19 وإنما كان حاسوبًا. HealthMap، هو موقع على الإنترنت يشغله مستشفى بوسطن للأطفال Boston Children’s Hospital، يستخدم الذكاء الاصطناعي AI لمسح وسائل التواصل الاجتماعي، والتقارير الإخبارية، وعمليات البحث على الإنترنت، وغيرها من البيانات، بحثًا عن علامات على فاشيات مرضية. وفي تاريخ 30 ديسمبر 2019 اكتشف الموقع تقريرًا ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪أنظمة ذكاء اصطناعي تهدف إلى العثور على تفشيات فيروس كورونا
قلم:      أدريان تشو
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

لم يكن البشر أول من أطلق الإنذار العالمي حول جائحة كوفيد-19 COVID-19 وإنما كان حاسوبًا. HealthMap، هو موقع على الإنترنت يشغله مستشفى بوسطن للأطفال Boston Children’s Hospital، يستخدم الذكاء الاصطناعي AI لمسح وسائل التواصل الاجتماعي، والتقارير الإخبارية، وعمليات البحث على الإنترنت، وغيرها من البيانات، بحثًا عن علامات على فاشيات مرضية. وفي تاريخ 30 ديسمبر 2019 اكتشف الموقع تقريرًا ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪المادة السلبية.. أسرع من إيقاع الضوء والزمن
.أحمد مغربي طبيب ومترجم وكاتب متخصص بالموضوعات العلمية، لبنان
هل يمكن السفر بأسرع من الضوء؟ إذا كان إيقاع الزمن يسير بسرعة الضوء، وفق نظرية آينشتاين عن النسبية، ألا يكون التحرك بسرعة الضوء أو أكثر سفراً في الزمن أيضاً؟ أليس بموجب معادلة آينشتاين الشهيرة عن المادة والطاقة E=a.mc2 تتبدد المادة وتتحوّل إلى طاقة صرفة عندما تصل إلى التحرّك بسرعة الضوء، فكيف يمكن التنقل أسرع من الضوء من دون حدوث ذلك؟
 يألف عُشاق السينما أفلاماً عن آلة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪جسور مدينة كونيجسبيرغ: لغز أثمر ولادة فرع رياضياتي جديد
أحمد محمد جواد الحكيم باحث وأكاديمي في علم الرياضيات
تتسم معظم الألغاز التي يتناقلها الناس عادة بالبساطة، وتسعى إلى تحقيق المتعة والتسلية والترفيه واختبار القدرات العقلية للفرد، من خلال التحدي والإثارة. لكن مع بساطة هذه الألغاز فقد استحوذ قسم منها على اهتمام بعض علماء الرياضيات، الذين احتاجوا من أجل حلها إلى نهج جديد من التفكير العقلي يعتمد كثيراً على الحدس وقوة التمثيل البياني لهذه الألغاز، بدلا من الطريقة الاستنتاجية المنطقية.
ومن ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪أصبح العدو القديم حليفًا .. استخدام الفيروسات في علاج السرطان
. خالد صنبر، د. معتصم البارودي، د. نبيل أحمد باحثون في مجال الأمراض والفيروسات بكلية الطب في هيوستن، الولايات المتحدة
على الرغم من كونها أكثر الكائنات بساطًة فإن الفيروسات أتقنت عملية التطور بصورة مذهلة؛ فقد أتاح استغلال تلك المخلوقات الدقيقة لمخلوقات أكثر تعقيدًا، لحاجتها إلى التكوينات الخلوية، قدرة كبيرة لها على اجتياز العقبات التطورية. ففي جينومنا الخاص، اتخذت الفيروسات مخبئًا لإحدى أكثر الرحلات نجاحًا عبر الزمن، إذ يعتقد أن نحو %10 من ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪فيروس كورونا المستجد .. كيف نشأ، وكيف سينتهي؟
. عبدالله القيسي باحث في علم الفيروسات،السعودية
مضى أكثر من شهرين على الإعلان عن اكتشاف أولى الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد - 19 COVID-19 في مدينة ووهان الصينية. وخلال هذه المدة انتشر الفيروس بسرعة هائلة ليصل إلى أكثر من 140 دولة، وتسبب في إصابة أكثر من 300 ألف شخص، ووفاة أكثر من 30 ألفًا آخرين. ولم تتوقف أضرار ذلك الفيروس عند هذا العدد الكبير من الإصابات والوفيات، بل كانت له آثار سلبية على معظم مجالات الحياة. فما ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الفيروسات والزهايمر .. أي دور للعدوى الفيروسية في حدوث المرض الخطير؟
. إسلام حسين باحث في مجال الفيروسات بمعهد ماساتشوستس للتقانة MIT الولايات المتحدة
يحتل المخ مكانة خاصة بين أعضاء الجسم؛ فمن خلال شبكة معقدة من الأعصاب يقود أوركسترا رائعة تعزفها كل خلجة من خلجات أجسادنا في كل جزء بسيط من الثانية. ومن خلال قدرات المخ الفائقة على تلقي المعلومات وتحليلها وتخزينها نتمكن من رؤية العالم من حولنا وتكوين خبرات ومهارات تسهم في تشكيل هوياتنا. ولكن ما نراه كل يوم يذهب ويأتي، ولا يبقى منه إلا ما حوته ذاكرتنا. فما نحن ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪ساعي البريد الفيروسي والعلاج الجيني .. آمال كبيرة لعلاجات واعدة
. باسل طارق عساف اختصاصي في علم الأمراض المقارن، و باحث رئيسي في شركة فايزر للأبحاث و تطوير الأدوية الولايات المتحدة
يعد فك الشيفرة الوراثية وتحليل التسلسل الجيني للحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين DNA للإنسان من أهم الإنجازات الطبية في القرن الحادي والعشرين. وكان لذلك الإنجاز أثر بالغ في تقدم علوم الطب الجيني ومعرفة عدد كبير من الطفرات الجينية المسببة لعدة أمراض جينية لم يكن يُعرف سببها حتى ذلك الاكتشاف، كأمراض الهيموفيليا الناعور أو ... (قراءة المقال)

اظهر المزيد