علوم الأرض والجيولوجيا

أهم سمات العصر البرونزي

2009 الموسوعة العلمية للصخور والمعادن

KFAS

العصر البرونزي علوم الأرض والجيولوجيا

البرونز هو أشابة تتكون في العادة من النحاس والقصدير.

وشكّل اكتشاف هذه السبيكة في الشرق الأوسط قبل 5300 عام تقريباً حجر زاوية هام في تاريخ البشرية

. وقد عمل الناس على تصنيع الفلزات الطليقة مثل النحاس والذهب إلى حلي وأدوات وأسلحة كذلك منذ سنة 8000 قبل الميلاد على وجه التقريب .

غير أن النحاس أكثر ليونة من أن يحتفظ بشكله أو يحافظ على حدّته عند تصنيعه إلى أنصال . ولكن بإضافة القليل من القصدير (عُرف لا حقاً أن 10 في المائة هي النسبة المثالية) يتحوّل النحاس إلى برونز. ولم يكن البرونز مطاوعاً أكثر من النحاس فحسب بل كان أكثر متانة .

صُنعت السيوف الأولى من البرونز ، وكذلك الألبسة المدرّعة وأدوات الحراثة المعدنية الأولى وأواني الطبخ المعدنية الأولى.

ويدل الرسم التصويري لأدوات العصر  البرونزي في الأعلى على إمكانية تطويع المعدن الفلزي لتلبية احتياجات مختلفة ، في بيوت ما قبل التاريخ وفي ساحة الحرب على حد سواء .

وتصعب المبالغة في تقدير أثر البرونز على تقنية العصور القديمة . فعندما هاجم قدماء الإغريق مدينة طروادة لربما قاموا بذلك لأنها كانت مركزاً لتجارة البرونز 

ومبدئياً ، كان تجار مسّينيون (Mycenae) يجلبون البرونز إلى أوروبا . ولكن لتزويد دكاكين الحدّادين التي نشطت ، طافَ الباحثون عن الخام عبر أرجاء أوروبا .

ومنذ سنة 2300 قبل الميلاد ، انتشر تعدين القصدير وصناعة البرونز غرباً من أونيتيس في هنغاريا ومتلبرغ في ألمانيا إلى ألمادِن في إسبانيا وكورنوال في إنكلترا .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق