الحيوانات والطيور والحشرات

أنواع الديناصورات الأولى التي وجدت خلال العصر الثلاثي الوسيط

2013 كتاب الحياة

مايلز كيلي

KFAS

العصر الثلاثي الوسيط الزواحف الديناصورات الحيوانات والطيور والحشرات البيولوجيا وعلوم الحياة

يُعتقد أن الديناصورات الأولى ظهرت خلال العصر الثلاثي الوسيط (Mid-Triassic)، منذ حوالي 230 مليون سنة خلت في أمريكا الجنوبية، وانتشرت بسرعة عبر العالم بأسره، وتطورت إلى عدد كبير من الأنواع (Species) المختلفة.

ومنذ حوالي 190 (م.س.خ)، أصبحت الديناصورات الحيوانات المهيمنة على الأرض، وظلت على تلك الحال لأكثر من 120 مليون سنة.

وُجد الديناصور المجوّف الشكل "كولوفيسس" (Coelophysis) بأعداد هائلة، وقد استُخرجت المئات من جوفاء الشكل المتحجرة في أمريكا الشمالية.

وبرز أهم اكتشاف سنة 1947، في مزرعة الأشباح في ولاية نيو مكسيكو، الولايات المتحدة الأمريكية.

 

فقد وجد  العلماء مستحاثات لمجموعة كاملة من هذه الحيوانات ، وبلغ تعدادها نحو 100 حيوان، ويُعتقد أن الديناصورات المجوفة الشكل (Coelophysis) قتلتها عاصفةٌ رمليةٌ.

تُعد سحالي هيريرا (Herrerasaurus) حيوانات متفرسة قوية، وبلغ طولها نحو أربعة أمتار ووزنها أكثر من 100 كغ، وهي واحدة من الديناصورات المبكرة الكثيرة، إلي عاشت منذ نحو 228 (م.س.خ) في ما صر يُعرف اليوم بأمريكا الجنوبية.

اُستخرج هيكل عظمي كامل تقريباً لسحلية هيريرا (Herrerasaurus) في التلال السفحية لجبال الآنديز بالقرب من سان خوان سنة 1988، وكانت الفكوك الضيقة ترصها أسنان حادة مائلة إلى الوراء، وسمحت الأرجل الخلفية الطويلة والقوية بالحركة السريعة.

 

اكتُشفت مجرد بقايا قليلة للديناصور الوثّاب الأرجل (Saltopus) بلا قرب من إلغِن في اسكتلندا.

وكان الوثاب الأرجل ديناصوراً صغيراً بحجم قطة منزلية صغيرة. وحملت يداه خمس أصابع في كل منها، وهي ميزة بدائية أو قديمة الطراز لديناصور آكل للحم. وعبر ملاين السنين، انخفض عدد الأصابع إلى ثلاث أو حتى اثنتين في اليد الواحدة.

عندما دُرست أحافيرها للمرة الأولى عدَّ بعض الخبراء ديناصورات التمساح الطير (Ornithosuchus) نوعاً بدائياً مبكراً جداً من الديناصورات، وتُصنّف اليوم عضواً في مجموعة زواحف ذات صلة، وهي التجويفية الأسنان (Ornithosuchus).

ويُعتقد أن بعض تجويفات الأسنان قد عملت على صعود الديناصورات.

 

وبلغ طول تجويفات الأسنان (socket – toothed) نحو 3 أمتار وكانت لها أسنان حادة مناسبة للإمساك بفرائس كبيرة وتمزيق لحمها، وربما كانت تجري على أرجلها الأربع أو على رجليها الخلفيتين فقط.

لم تكن زورقية المخلب (Scaphonyx) ديناصورات، بل عضو في مجموعة زواحف تسمى "الزواحف المنقارية" (rhynchosaurs).

وكانت آكلة النبات، وتراوح طولها بين المترين إلى أقل من 40 سنتيمتراً. وكانت زورقيات المخلب واحدة من الزواحف المنقارية (beaked reptiles) الأكبر حجماً، واستعملت فكها العلوي المنقاري في انتزاع أوراق السرخس ونباتات أخرى نامية على مستوى سطح الأرض.

كانت "الزواحف المنقارية " (rhynchosaurs) شائعة جداً في بداية عصر الديناصورات، لكن هذه الزواحف سرعان ما تلاشت من الوجود، وربما لأن الديناصورات اللواحم وجدتها فريسة سهلة.

 

بلغ طول سحالي صليب الجنوب (Staurikosaurus) نحو المترين، وكانت تزن نحو 15 كلغ، وكانت أسنانها الصغيرة المدببة ملائمة جداً لاصطياد الفرائس الصغيرة، من اليعسوب (dragonflies) إلى البزاقة العريانة (slugs).

عاشت سحلية لص الفجر "يورابتور" (Eoraptor) في نفس زمن ومكان سحالي هيريرا (Herrerasaurus)، لكنها كانت أصغر كثيراً، وبلغ طولها من الأنف إلى طرف الذيل متراً واحداً فقط، وكان ارتفاعها بلغ علو ركبة الشخص البالغ، وتميزت بأسنان غير عادية ورقية الشكل في مقدمة فمها، وبأحدّ الأسنان النموذجية لآكلات اللحم المقوسة إلى الخلف. ولعل سحلية لص الفجر الخفيفة والرشيقة أمسكت بأي مخلوق صغير فريسة لها.

أُطلق على السحلية التجويفية الأسنان "ثيكودونتوصور" (Thecodontosaurus) هذا الاسم سنة 1843، مما جعل هذا الحيوان ، الآكل للعشب واحد من الديناصورات القليلة الأولى، التي حظيت باسم علميّ رسمي.

 

وتُعد بقايا هذا الديناصور شحيحة، لكنها تكشف عن آكل للنبات، مثلما تُظهر أسنانه الصغيرة والورقية الشكل، طويل العنق وذو ذيل طويل جداً. وكانت لأسنانه حواف مسننة (متماوجة أو منشارية) لتقطيع النبات.

ومن حيث  شكلها العام، بدت هذه الديناصورات شبيه بالديناصورات العملاقة اللاحقة، التي تُسمى السحلوية الأقدام أو صوروبود (sauropod)، غير أن طولها بلغ مترين فقط.

بلغ وزن السحلية الفأر "موصور" (Mussaurus) ضعف حجم الإنسان البالغ، وعاشت في الأرجنتين في أمريكيا الجنوبية، وتغذت على النباتات المنخفضة مثل السراخس (ferns)، ونبات ذنب الخيل (horsetails).

وكانت أولى البقايا، التي خضعت للدراسة، هي لصغار الديناصور التي ربما كانت قد خرجت من بيضها لتوّها، وبلغ حجمها حجم الجرذان المعاصرة تقريباً، وكانت من بين أصغر مستحاثات الديناصورات كلها. وقد عُثر لاحقاً فحسب على بقايا لديناصورات بالغة من نوع  السحلية الفأر.

مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪أصبح العدو القديم حليفًا .. استخدام الفيروسات في علاج السرطان
. خالد صنبر، د. معتصم البارودي، د. نبيل أحمد باحثون في مجال الأمراض والفيروسات بكلية الطب في هيوستن، الولايات المتحدة
على الرغم من كونها أكثر الكائنات بساطًة فإن الفيروسات أتقنت عملية التطور بصورة مذهلة؛ فقد أتاح استغلال تلك المخلوقات الدقيقة لمخلوقات أكثر تعقيدًا، لحاجتها إلى التكوينات الخلوية، قدرة كبيرة لها على اجتياز العقبات التطورية. ففي جينومنا الخاص، اتخذت الفيروسات مخبئًا لإحدى أكثر الرحلات نجاحًا عبر الزمن، إذ يعتقد أن نحو %10 من ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪قصة الفيروسات .. 3 رواد أسهموا في اكتشافاتها المذهلة
. إسلام حسين باحث في مجال الفيروسات في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، الوريات المتحدة
يعتبر أواخر القرن التاسع عشر العصر الذهبي لعلم الميكروبيولوجيا علم الأحياء المجهرية، إذ شهد اكتشافات كثيرة عن بعض أنواع المكروبات، وتحديدا البكتيريا والفطريات. وأدت هذه الاكتشافات إلى تكوين نظرية شمولية عن الميكروبات، تعرف بنظرية الجراثيم germ theory، التي بنيت على معلومات توفرت لدى العلماء في ذلك الوقت. افترضت هذه النظرية توفر بعض الخصائص في أي مسبب ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪المادة السلبية.. أسرع من إيقاع الضوء والزمن
.أحمد مغربي طبيب ومترجم وكاتب متخصص بالموضوعات العلمية، لبنان
هل يمكن السفر بأسرع من الضوء؟ إذا كان إيقاع الزمن يسير بسرعة الضوء، وفق نظرية آينشتاين عن النسبية، ألا يكون التحرك بسرعة الضوء أو أكثر سفراً في الزمن أيضاً؟ أليس بموجب معادلة آينشتاين الشهيرة عن المادة والطاقة E=a.mc2 تتبدد المادة وتتحوّل إلى طاقة صرفة عندما تصل إلى التحرّك بسرعة الضوء، فكيف يمكن التنقل أسرع من الضوء من دون حدوث ذلك؟
 يألف عُشاق السينما أفلاماً عن آلة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪جسور مدينة كونيجسبيرغ: لغز أثمر ولادة فرع رياضياتي جديد
أحمد محمد جواد الحكيم باحث وأكاديمي في علم الرياضيات
تتسم معظم الألغاز التي يتناقلها الناس عادة بالبساطة، وتسعى إلى تحقيق المتعة والتسلية والترفيه واختبار القدرات العقلية للفرد، من خلال التحدي والإثارة. لكن مع بساطة هذه الألغاز فقد استحوذ قسم منها على اهتمام بعض علماء الرياضيات، الذين احتاجوا من أجل حلها إلى نهج جديد من التفكير العقلي يعتمد كثيراً على الحدس وقوة التمثيل البياني لهذه الألغاز، بدلا من الطريقة الاستنتاجية المنطقية.
ومن ... (قراءة المقال)