الكيمياء

أشكال “مخازن الحبوب والغلال” وطرق تبخيرها وأسباب فشل عملية تبخيرها

1995 الطرق المثلى لاختبار وتقييم مبيدات الآفات وخلائطها

الدكتور محمد شكري عثمان

KFAS

مخازن الحبوب والغلال الكيمياء

صور وأشكال مخازن الغلال والحبوب

– مخازن رأسية Vertical (upright) storage حيث يكون ارتفاع المخزن أكبر من الطول أو العرض، وهي غالباً ما تكون على هيئة أسطوانة أو متوازي مستطيلات.

– مخازن أفقية Horizontal (flat) storage حيث يكون الطول أو العرض أكبر من الارتفاع وهي تتخذ عدداً من الصور والأشكال.  وغالباً ما تندرج عربات السكك الحديدية واللوريات وعربات النقل الثقيل تحت هذا النوع.

– مخازن وصوامع المزارع، وهي غالباً ما تكون صغيرة الحجم بالمقارنة بالنوعين سالفي الذكر.

 

طرق التبخير Method of Grain Fumigation

1- الخلط المباشر Direct mixing وتستخدم خاصة مع المخازن الرأسية.  والمدخنات المستخدمة هي المدخنات الصلبة أو السائلة فقط.  والمدخنات الصلبة المستخدمة هي أقراص فوسفين الألمونيوم او مسحوق فوسفيد الالمونيوم داخل أكياس ورقية او محبيات سيانيد الكالسيوم.

والطريقة المعتادة لإضافة مادة التبخير الصلبة هي إضافة أقارص فوسفيد الألمونيوم في شنطة طويلة ضيقة (22 × 6سم).  حيث يتم إدخال عبوات المدخنة في أنابيب مستديمة مثبتة في جدار المخزن مع ضرورة تعليق هذه العبوات. 

بعد انتهاء فترة التعريض يتم سحب تلك العبوات وبذلك لا تكون هناك ضرورة لإعادة نخل الغلال للتخلص من مخلفات مواد التبخير اما مواد التبخير السائلة فيتم إضافتها عن طريق جهاز توزيع أوتوماتيكي يمكنه ضخ معدلات ثابتة من المادة السائلة على الحبوب أثناء تخزينها.

 

2- المعاملة السطحية Surface application:  حيث يتم توزيع مادة التبخير على السطوح العلوية للمخازن الأفقية (Flat storage).  حيث تنطلق الغازات وتنتشر لأسفل.  ومن أهم المواد المستخدمة لذلك هي المبخرات السائلة مثل رابع كلوريد الكربون – كلورفورم – ثاني كبرتيد الكربون – أكسيد البروبيلين.

ويتم توزيع مواد التبخير السائلة باستخدام رشاشات sprayers ويتم الرش من الخارج بالاستعانة بالشبابيك والفتحات الموجودة في السقف. 

وفي حالة كبر حجم المخازن الأفقية وسهولة الحركة داخلها يمكن التحرك بين صفوف الغلال ورش مادة التبخير السائلة.

 

اسباب عدم نجاح عملية التبخير: يرجع سبب عدم نجاح عملية التبخير إلى أحد الأسباب الآتية:

– سوء اختيار مادة التبخير.

– سوء اختيار وسيلة التطبيق.

– عدم تجانس توزيع مادة التبخير.

– ضعف الانتشار والتخلّل خلال المواد المزمع معاملتها.

– فقد الغاز خلال الفتحات والشقوق والوصلات Leakage.

– زيادة امتزاز مادة التبخير على المواد الموجودة في مكان التبخير.

– التباين في درجات الحرارة وبصفة خاصة درجات الحرارة المنخفضة. 

لأن درجات الحرارة المنخفضة تجعل الآفات أكثر قدرة على تحمل جرعات كبيرة من مواد التبخير.  وعليه يجب أن يكون معدل استخدام مادة التبخير متناسبة مع الحد الأدنى لدرجات الحرارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق