العلوم الإنسانية والإجتماعية

أسباب الحاجة إلى محو الأمية العلمية

1998 تقرير1996 عن العلم في العالم

KFAS

محو الأمية العلمية العلوم الإنسانية والإجتماعية المخطوطات والكتب النادرة

ثمة حاجة عالمية إلى محو الأمية العلمية. وسأعمل على تعزيز هذا الادعاء ببراهين تنطلق من وجود حاجتين متزايدتي الإلحاح تجابهان الدول في عصرنا هذا؛ أولاهما الحاجة إلى قوة عاملة مدربة تقنيًا، والأخرى وجوب قيام المواطنين بكافة فئاتهم بتقييم وعود حكوماتهم وإنجازاتها، والادعاءات التي يسوقها المعلنون من مروّجي السلع الاستهلاكية.

لقد كتب حديثاً (بِل كلينتون)، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية: "إن التقانة، وهي محرك التنمية الاقتصادية، توجِد فرصًا للعمل وتنشئ صناعات جديدة وترتقي بمستوانا المعيشي.

وإن العلم هو وقود لمحرك التقانة" ولا يتسع المقام هنا لمناقشة صحة ذلك، وبالتحديد فيما يتعلق بالتسلسل التالي للعوامل السببية السالفة الذكر: علم -> تقانة -> نمو اقتصادي؛ إلا أنني مع ذلك، سأشير -تأييدًا لهذه السببية- إلى وجود تلازم وثيق بين حجم ما تستثمره أي دولة في البحث والتطوير ضمن إطار العلم والتقانة (وهو ما يقاس عادة بالنسبة المستثمَرة في البحث والتطوير من الناتج المحلي الإجمالي)، وبين مستوى المعيشة وغيرها من الوسائل المتبعة في الدولة لقياس الرفاهية الاقتصادية.

وما أود إقامته من حجة هنا، هو أن القطاع الإنتاجي لاقتصاد أية دولة صناعية يتطلب قوة عاملة تمتلك ألفباء المعرفة العلمية، ومن ثم فإن الرفاهية الاقتصادية لأي دولة تعتمد على ارتفاع مستويات الألفبائية العلمية والتقانية فيها.

وإذا كانت الفتوحات العلمية والهندسية تشكل أساس الإنتاجية الصناعية، فإن التطور الصناعي والاقتصادي هما نتاج مباشر لتطويع الأفكار العلمية، مثل استنباط مواد وسيرورات تصنيعية مستجدة، والارتقاء بالإنتاجية وأداء العاملين، وضبط نوعية المنتجات، واجتذاب المستهلك والتسويق.

 

إلا أنه من المؤكد أيضًا أن التنمية الاقتصادية تعتمد على العلماء والمهندسين كمكتشفين ومخترعين، وعلى من يقومون بتطوير ما يكون قد تم ابتكاره. غير أن التطبيق الناجح لهذه الابتكارات يعتمد على وجود كوادر من العاملين المتعلمين ذوي المهارة في تشغيل الآلات والحواسيب ومراكز التحكم ومعالجة المعلومات الكمية والمواد.

وثمة حاجة في الصناعة الحديثة إلى عمال قادرين على استيعاب تعليمات معقدة من الناحية التقانية لتشغيل المعدات والقيام بالاتصال والتعاون فيما بينهم، وذلك لإنجاز مهام هي أبعد ما تكون عن التكرار. كما أن هذه الحاجة تمتد –حالها في ذلك حال الفوائد التي تجني من محو الأمية العلمية– لما بعد القطاع الصناعي إلى غيره من قطاعات النشاط الاقتصادي مثل الزراعة.

وتعزي الزيادة الكبيرة في الإنتاجية الزراعية في بلدان مثل الولايات المتحدة الأمريكية خلال العقود القليلة الماضية، إلى استحداث وتطبيق ممارسات زراعية عصرية، واستخدام ميكنة كفؤة تحتاج إلى مشغّلين حاذقين.

وألفباء المعرفة العلمية ضرورية أيضًا لخوض معترك الحياة السياسية والعامة للدولة بشكل واعٍ. وثمة نسبة كبيرة ومتزايدة من القرارات على أعلى المستويات الحكومية، والتي يتطلب اتخاذها الإلمام بمعلومات تخض قضايا تقانية وعلمية، مثال ذلك: هل سيجري تطوير شبكة من الطرق العامة، وأين سيكون ذلك، وكيف؟ كيف يمكن حسم المفاضلة بين إنشاء محطات لتوليد الطاقة تعمل بالوقود وأخرى بالطاقة المائية، وأخرى نووية؟

 

كيف يمكن حماية وتحسين مصادر المياه ونوعية الهواء؟ واستكشاف الموارد المعدنية والبحرية، وحماية الأحراج والسواحل والأنهار واستخدامها تجارياً؟. وهذه بعض من قرارات سياسية عديدة، لا يمكن اتخاذها بحصافة إلا بناء على معرفة علمية وتقانية.

ويحتاج صانعو القرارات إلى مستشاري سياسات مؤهلين علمياً وتقانياً من أجل موافاة المسؤولين الحكوميين بالرأي السديد حول مثل هذه القضايا.

غير أنه يتعين أيضًا على صانعي القرار أنفسهم أن يكونوا ممتلكين لألفباء المعرفة العلمية وذلك من أجل تفسير وتقييم مشورة الخبراء واستخدامها بشكل مناسب في اتخاذ القرارات المتعلقة بالسياسات وتنفيذها من خلال السيرورة السياسية.

فالمشرِّعون والمسؤولون الحكوميون المنتخبون بطريقة ديموقراطية هم ممثلو الشعب، ويتعين عليهم تحمل المسؤولية، بدلاً من تفويض أمرها إلى الخبراء بكل بساطة.

ويمكن تمثيل مشاركة الكيان السياسي للأمة في سيرورة اتخاذ القرار القائم على العلم والتقانة، في صورة هرم (الشكل 1) يوجد في قمته المسؤولون الحكوميون (من السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية) المكلفون باتخاذ وتنفيذ القرارات السياسية، يليهم مباشرة مستشارو السياسات، والتقاني للقضايا المطروحة وعواقبها على الاقتصاد والصحة العامة.

أما في المستوى الثالث فنجد العلميين والمهندسين والتقنيين الذين يجسّدون الخبرة التقانية للكيان السياسي للأمة، وهم الذين يقومون ببدء تشغيل آلة الصناعة والتقانة بابتكارهم اختراعات جديدة وتطويرهم تقانات مستجدة وارتقائهم بالعمليات التصنيعية، وما شابه ذلك.

 

وفي قاعدة الهرم، توجد القوة العاملة، وهي الأغلبية العظمى من المنخرطين في القطاع الإنتاجي للاقتصاد.

ويتحتم على هؤلاء أن يكونوا ممتلكين لألفباء المعرفة العلمية، وذلك –كما ذكرنا سابقًا– من أجل الوفاء بحاجات الصناعة والتجارة في عصرنا هذا. ومن منظور الممارسة السياسية ومزاولة الحريات والصلاحيات الديموقراطية، تتجلى ضرورة إدراج الجمهور بكل فئاته ضمن القاعدة العريضة للهرم العلمي.

إذ إن المواطنين كافة يشاركون –أو يتعين عليهم المشاركة– في انتخاب المسؤولين الحكوميين، وهم عادة يختارون استناداً إلى أدائهم أو من منطلق الوعود المنضوبة تحت برنامجهم السياسي. وللعلم والتقانة مردودات تجارية واستراتيجية وديموقراطية وأخرى متعلقة بالصحة العامة.

وهي ليست مردودات هامشية التأثير إذ يمتد أثرها لينفذ إلى لب ما أسلفناه من مقومات أساسية للسيرورة السياسية.

وتتطلب الديموقراطية القائمة على المشاركة أن يكون الناخبون –أي الجمهور بفئاته كافة- ممتلكين لألفباء المعرفة العلمية بالقدر الذي يجعل تأييدهم أو عدم تأييدهم لمقترحات المسؤولين وقراراتهم، وموافقتهم أو عدم موافقتهم على انتخاب هؤلاء المسؤولين قائمة على إدراك مناسب لما تنطوي عليه هذه الاقتراحات من نتائج.

ولا يمكن قيام ديموقراطية مبنية على المشاركة إذا كان فهم المقومات الفنية للقرارات السياسية المنطوية على نواتج اقتصادية هامة والمؤثرة في الرفاهية الحالية والمستقبلية للأمة، مقصورًا على نسبة ضئيلة من الشعب.

 

ويمكن للمواطنين، بل يجب عليهم، متابعة الحجج والحجج المضادة التي يسوقها خبراء لهم وجهات نظر متعارضة. فالجمهور الذي يفتقر تمامًا إلى المعرفة بالقضايا الفنية المطروحة للبحث، إنما يعرِّض السيرورة الديمقراطية إلى الاستغلال من قبل أرباب المصالح الخاصة والديماغوجيين، أو حتى من قبل المحتالين (أمثال من يمارسون علوماً زائفة، كالتنجيم وعلم النفس الروحاني، تحت ستار العلم).

ولا يحتاج الأمر إلى تزويد الجمهور بالنوعية نفسها من المعرفة العلمية المتوافرة في فصول تدريس العلوم والكتب المدرسية. إلا أن الجمهور يجب أن يكون قادراً، بحد أدني، على تقييم سلامة الحجج التي يسوقها الخبراء وإدراك ما قد تنطوي عليه من تبعات اقتصادية أو بيئية أو صحية.

 

إن رسم السياسات يبدأ انطلاقًا من تكهنات مطَّلعة حول ما يمكن أن يأتي به المستقبل إلى الكيان السياسي للأمة نتيجة لتدخلات الحكومة. فالجمهور الذي يمتلك المعرفة العلمية يكون معداً لتقييم الخطط والوعود أو البرامج السياسية الجارية قياسًا على اتجاهاتها ونتائجها السابقة.

وغالبًا ما تكون ألفباء المعرفة العلمية كفيلة بتبصير المرء بحقيقة الوعود الجوفاء ببرامج مجانية التكلفة تخص الخدمة الاجتماعية، والقرارات غير المسؤولة التي تنال في الواقع من سلامة البيئة، أو الإعلانات المضللة عن سلع استهلاكية.

وبالنسبة إلى القضايا المعقدة، يجب أن يكون الجمهور قادراً، كحد أدنى، على تقييم سلامة الحجج التي تقوم عليها تحاليل المعقبين السياسيين والنقاد الاجتماعيين ووسائل الإعلام المسؤولة.

مجلة العلوم
‫‪نتيجة سيئة جدًا للدواء ريمديسفير
غطية مجلة ساينس Science لأخبار كوفيد-19 يدعمها مركز بوليتزر  Pulitzer Center  ومؤسسة هايزنغ-سيمونز Heising-Simons Foundation.
بقلم:     جون كوهين، كاي كفرشميدت
ترجمة: مي بورسلي
كان أكتوبر شهرًا جيدًا لشركة Gilead Sciences غيلياد ساينسيس، الشركة الأمريكية العملاقة للأدوية المضادة للفيروسات. ففي 8 أكتوبر وقعت الشركة اتفاقية لتزويد الاتحاد الأوروبي European Union اختصارا: الاتحاد EU بدواء ريمديسفير Remdesivir كعلاج لمرض كوفيد-19 ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الفيروسات المكتَشفة حديثًا تشير إلى أن الحصبة الألمانية نشأت في الحيوانات
قلم:     آن غيبونز
ترجمة: مي بورسلي

الفيروس المُسبِّب للروبيلّا Rubella، أو الحصبة الألمانية German measles، صار لديه رفيق أخيرًا. فلم يتعرف العلماءُ قطُّ على أقارب الفيروس؛ مما جعله العضو الوحيد في جنسه روبيفيروس Rubivirus. ولكن مع تقرير نشر في عدد الأسبوع الثاني من أكتوبر من مجلة نيتشر Nature، فإن الحصبة الألمانية اكتسبت عائلةً. فاثنان من أقاربها اكتُشفا حديثًا يصيبان الخفافيش في أوغندا؛ والثاني قتل ثلاثة أنواع مختلفة من ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪تحديث: هذا ما نعرفه عن علاج دونالد ترامب لكوفيد-19
قلم:      جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

 في الثاني من أكتوبر 2020 أعلن البيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب تلقى علاجًا تجريبيًا بالأجسام المضادة بعد أن أظهر فحصٌ أنه مصاب بالفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2. وفي ذلك الوقت ذُكِر أنه يعاني أعراضا خفيفة من أعراض مرض كوفيد-19 COVID-19، ومن ضمنها الحمى والاحتقان الأنفي، وقد نُقل إلى مركز والتر ريد الطبي العسكري الوطني Walter Reed National Military Medical Center. وبعدها، أكد ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪لن تكون هذه هي الجائحة الأخيرة. فمن أين ستأتي التالية؟
قلم:      أليس كلاين
ترجمة:  مبادرة   IEEE بالعربية
تشير التقديرات إلى وجود ما يصل إلى 800 ألف فيروس في الحيوانات لديها القدرة على إصابة البشر. ولكن تحديدها جميعا هو غاية لا تدرك. ومن بين البرامج الرئيسية التي تسعى إلى الكشف عن فيروسات جديدة، برنامج بريديكت تنبأ PREDICT -الذي أطلقته الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية Agency for International Development- الذي أمضى عشر سنوات وأنفق أكثر من 200 مليون دولار في عمليات بحث في 30 دولة، وتمكن ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪لماذا يكون فيروس كورونا مميتاً للبعض، لكن غير ضارٍ للبعض الآخر؟
قلم:    كاري أرنولد
ترجمة: محمد الرفاعي

لقد أصاب فيروس كورونا المستجد Coronavirus ملايين الأشخاص، لكننا ما زلنا نتعلم من هم الأكثر عرضةً لهجومه. وسرعان ما اتّضح أن كبار السن، ومن يعاني حالاتٍ صحيةٍ كداء السكري والسرطان، عرضةٌ لخطرٍ أكبر. ولكنه يرد حاليا العديد من التقارير عن قتل المرض لشباب أصحاء. وحتى ضمن الفئات عالية الخطورة، يختلف الخطر الذي يسببه كوفيد-19 Covid-19 اختلافا هائلا ما بينها.
إضافة إلى ذلك، حاليا، تشير ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪علينا أن نتصرف بسرعة لتفادي أزمة نفسية بفعل الجائحة
قلم:       سام هويلز
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
بسبب جائحة فيروس كورونا Coronavirus pandemic، لا يستطيع العديد من الأشخاص ترك منازلهم إلا لشراء الطعام أو للتمرن لفترة قصيرة. فلا يستطيعون رؤية أصدقائهم أو عائلاتهم، ولا الذهاب إلى العمل، والمشهد المرتقب في المستقبل القريب مشهد كئيب. وهذه المكونات مجتمعة تمثل العاصفة المثالية لزيادة المشكلات النفسية، وقد بدأنا نرى علامات على جائحة نفسية موازية في طريقها للتكون.
أنا في الصفوف ... (قراءة المقال)
‫‪المذنب C/2020 F3 NEOWISE
يف كونولي، مقاطعة لاويس، إيرلندا، 11 يوليو 2020
يقول ديف: “التقطت هذه الصورة عند بحيرة مستنقع في بورتارلينغتون Portarlington. عندما اقتربتُ من الموقع، شعرت بالسعادة لرؤية المذنب وقد ابتعد عن رؤوس الأشجار وكان يلقي انعكاسه على صفحة الماء. وكانت هذه لقطة صعبة، مع عرض غير متوقع ولكن مرحب به للسحب المتلألئة ليلاً NLCs على امتداد الأفق الشمالي الشرقي. ولاحظت من ورائي وجود القمر في تضاؤل مهيب، إضافة إلى كوكبي المشتري وزحل. فقد كانت ليلة لا ... (قراءة المقال)
‫‪القمر المعدني
راباكاران برابهو، مليحة، الإمارات العربية المتحدة، 15 فبراير 2020.
يقول برابهو: “غالباً ما يُرى القمر بظلال رمادية اللون، ولكن بضبط الألوان والتشبع في مرحلة ما بعد المعالجة، يمكنك إبراز الألوان الحقيقية لتكوينه المعدني. وتشير الظلال الزرقاء والبرتقالية إلى تدفقات الحمم البركانية؛ ويشير اللون الأزرق الغامق إلى أن تلك المناطق هي أكثر ثراء بالمعادن الغنية بالتيتانيوم. ويشير اللون الوردي إلى المعادن الفقيرة بالحديد والغنية بالألمنيوم والتي ... (قراءة المقال)
‫‪معالجة الصور الفلكية
ارلوت دانييلز Charlotte Daniels: هاوية فلك ومصورة فلكية وصحافية
اكتشف كيف تساعدك الأقنعة على تحسين أجزاء معينة من صورك الفلكية
يمكن العثور على الأقنعة Masks في الكثير من برمجيات معالجة الصور وتحريرها. هنا نلقي نظرة على كيفية استخدامها في برمجية Adobe Photoshop من أجل تحسين صورة سديم القلب Heart Nebula، IC 1805. وتسمح لنا أقنعة الفوتوشوب بتغطية تعديل نجريه على صورة ما باستخدام شاشة والتحكم في المناطق الموجودة في صورتنا النهائية، بحيث ... (قراءة المقال)
‫‪التقاط الصور الفلكية
يت لورانس Pete Lawrence: خبير تصوير فلكي ومقدم حلقات The Sky at Night
تحدث اقترانات Conjunction الأجرام الفلكية عندما يظهر جرمان سماويان أو أكثر على مسافة قريبة من بعضهما البعض في سماء الليل. وقد يكون الاقتران بين اثنين أو أكثر من الكواكب، أو الكواكب والقمر، أو عندما تبدو كواكب المجموعة الشمسية قريبة من أجرام السماء البعيدة. وفي هذا الشهر سيحدث كثير من حوادث الاقتران، وسنبحث هنا عن أفضل الطرق لتصويرها. اقترانات المجموعة الشمسية هي أهداف ... (قراءة المقال)
‫‪الطاقة المعتمة، ماذا يمكن أن تكون؟
لإجابة الأكثر شيوعاً هي شيء يسمى الثابت الكوني يعرف رمزياً بالحرف اليوناني لامدا، Λ. فقد ظهر هذا الثابت في الأصل في نظرية النسبية العامة لآينشتاين كعامل يعاكس قوة الجاذبية ويحفظ تصوره عن كون ثابت لا يتوسع. ففي عام 1929 عندما أظهر إدوين هابل أن الكون كان يتوسع بالفعل، وصف آينشتاين ثابته الكوني بقوله “أكبر خطأ فادح في حياتي”. ومع ذلك، فقد اكتسبت الفكرة زخماً متجدداً بعد اكتشافات عام 1998 التي ألمحت إلى وجود طاقة معتمة. وتقول الفكرة المركزية فيها ... (قراءة المقال)