البيئة

آلية تصنيف التربة

1998 الموسوعة الجيولوجية الجزء الثاني

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

آلية تصنيف التربة التربة البيئة علوم الأرض والجيولوجيا

اهتم علماء التربة بتصنيف التربة إلى مجموعات مختلفة. ويعتمد تصنيف التربة عملياً على أساسين رئسيين هما:

الأساس الأول:

نوعية الصخور الأصلية التي يتشكل من مفتتاتها التكوين الأساسي للتربة مع التركيز على ما للمناخ والكساء الخضري من أثر على مظهر التربة.

الأساس الثاني:

الصفات البيرولوجية التي يمكن قياسها في التربة تامة التكوين، ولا يهتم هنا بالمادة الأولية لبناء التربة بل بالصفات التي تكتسبها التربة بعد إتمام تكوينها.

 

وقد تبنى المشتغلون في مسح الأراضي في وزارة الزراعة والكليات الجامعية في الولايات المتحدة الأمريكية نظاماً لتصنيف التربة عام 1966

يرتكز على الأساسين السابقين معاً، وكانت نتيجة هذا النظام هو ظهور تصنيف المجموعات العظمى للتربة.

ومع أن هذا النظام قد وجد صدى واسعاً إلا أن فعاليته تحددها دائماً المعلومات المستحدثة في علم تكوين التربة.

 

ولذلك فإن هذا التصنيف قابل للتطوير بصفة مستمرة ويختلف هذا النظام الحديث في التصنيف عن كل ما سبقه من نظم في أنه يمكن أن يطبق على كل من التربة المزروعة والتربة البكر على السواء في حين كانت النظم السابقة مبنية على أساس المقطع الجانبي للتربة البكر، ويضم هذا النظام ستة مستويات ترتكز على الصفات الطبيعية والكيميائية للتربة.

وهذه المستويات هي الرتبة وتحت الرتبة والمجموعة الكبيرة وتحت المجموعة والفصيلة والسلالة (في ترتيب تنازلي).

وهناك نظام معين للتسمية داخل المستويات المختلفة للتصنيف تدل على درجة المستوى التصنيفي، وغالباً ما تدل على شيء من الصفات المميزة.

 

فمثلاً تنتهي التسمية في مستوى الرتب بالحروف (Sol) (التربة) مسبوقة بلفظ يدل على طبيعة التربة كأن نقول (Aridisol) أي التربات في المناطق الحارة الجافة وتدل على رتبة تتصف تربتها بالجفاف.

ويبين الجدول رقم (1) أسماء الرتب العشرة ورموزها وخصائصها العامة.

م

اسم رتبة التربة

الرمز

الخصائص العامة للتربة

1

Alfisols

التربية الألِفْية

ALF

ألْف

تربة ذات آفاق سطحية رمادية أو بنية متوسطة إلى عالية التشبع القاعدي – بها آفاق من تراكم طيني – غالبا ما تكون رطبة لكنها قد تجف صيفاً.

2

Aridisols

التربة الاريدية (في المناطق الحارة الجافة)

Id

إدْ

تربة بها فرشات منشئة (مكونة) فقيرة في محتواها العضوي – عادة ما تكون جافة.

3

Entisols

التربة الَانْتية (التربة المنقولة)

Ent

اِنْت

تربة لا تكون بها فرشات منشئة (غالباً ما تكون منقولة من أماكن بعيدة).

4

Histosols

التربة الهستوية (تربة اللبد النباتي والمستنقعات)

Ist

إست

تربة عضوية بها مواد شبه منتفخة (خث وروث).

5

Inceptisols

التربة الانسبتية (التربة الموضعية)

Ept

إبت

تربة رطبة تحتوي على آفاق منشئة يظهر فيها تحول المادة الصخرية الأم غير المنقولة.

6

Mollisols

التربة الموللية (التربة العضوية)

Oll

أول

تربه بها آفاق سطحية سوداء غنية بالمادة العضوية – ترتفع فيها نسبة المواد القاعدية (نسبة عالية من أيونات الصوديوم والكالسيوم).

7

Oxisols

التربة الأكسية (التربةالحديدية الحمراء اللون)

Ox

أكس

تربة بها تراكمات زائدة من طين غير نشط وأكاسيد حُرة وكاولين وكوارتز وتتمثل غالباً في المناطق الاستوائية.

8

Spodosols

التربة السبودوية (التربة البروكسينية)

Od

أُود

تربة بها تراكمات من مواد غير متبلورة في الآفاق السطحية.

9

Ultisols

التربة الألتية

Ult

ألْت

تربة تكون غالباً ندية بها طبقات من تراكمات طينية، نسبة المواد القاعدية فيها ضعيفة جداً.

10

Vertisols

التربة الفرتية (تربة طينية)

Ert

إرْت

 

تربة بها نسبة عالية من المكونات الطينية القابلة للانتفاخ وتحدث بها تشققات عميقة في بعض الفصول الجافة. ويكثر فيها معدن المونتموريللونيت.

 

 

وتتباين أنواع التربة تبعاً لاختلاف الظروف المناخية من منطقة إلى أخرى، ويمكن تقسيم التربة على حسب الأقاليم المناخية المختلفة إلى الأنواع التالية:

أولاً: تربة المناطق الرطبة: 

في هذه المناطق يزيد معدل هطول الأمطار عن معدل البخر على مدار السنة، حيث تغسل مياه الأمطار الزائدة المصدر الصخري وتخلصه من بعض محتوياته القابلة للذوبان والتي تستبعد مع عملية الصرف.

وعلى ذلك تفتقر التربة في هذه الحالة إلى بعض العناصر الكيميائية بالمقارنة مع المصدر الصخري الذي نشأت عنه أصلاً ومن أمثلة هذه التربة:

 

1-التربة الشهباء: وتتميز هذه التربة بلون رمادي فاتح أو أبيض تقريباً وهي تتركب من السيليكا مع قليل من سيليكات الألومنيوم ويسود هذا النوع من التربة في المناطق الباردة التي يكون فيها نشاط البكتريا محدوداً. 

ولا يستهلك إلا قدراً ضئيلاً من المواد العضوية وتفتقر هذه التربة إلى كثير من المركبات القابلة للذوبان نتيجة عملية الصرف المستمرة الناتجة عن الأمطار الغزيرة.

 

2-التربة السمراء أو البنية: تتميز هذه التربة باللون البني الداكن أو الأسمر وتوجد عادة في الأقاليم المناخية المعتدلة وتحتوي على كثيرة من المعادن الطينية بالإضافة إلى نسبة معتدلة من المواد الدبالية (العضوية) وأكاسيد الحديديك وتكون فقيرة في المعادن الجيرية (كربونات الكالسيوم) وأملاح القلويات (Na, K).

 

3-التربة الحمراء (تربة اللاتريت): توجد هذه التربة في الأقاليم الحارة الرطبة وتتميز باللون الأحمر أو البني المحمر ويعزى لونها إلى زيادة نسبة أكاسيد الحديديك فيها.

 

ثانياً: تربة المناطق شبه الصحراوية

في هذه المناطق توجد حالة من الاتزان بين معدل هطول الأمطار ومعدل البخر وهناك أربعة أنواع أساسية لهذه التربة هي:

1-التربة السوداء: وتتميز باللون الأسود الداكن حيث تتركب أساساً من مفتتات تربة اللوس التي تنتشر في المناطق شبه الصحراوية. 

وفي العروض المعتدلة وقد تتألف مفتتات هذه التربة من مصادر صخرية أخرى كالبازلت ويرجع لونها القاتم إلى ارتفاع نسبة المواد العضوية بها، والتي تصل إلى 1% وكذلك إلى زيادة نسبة المعادن الداكنة اللون فيها.

 

2-التربة البنية (الكستنائية): وقد اكتسبت هذه التربة لونها تبعاً لوجودها في الأقاليم الجافة وهي تتميز بوجود نسبة مرتفعة من الأملاح خصوصاً أملاح الحديد والصوديوم. أما المواد العضوية فنسبتها قليلة وتصل إلى 1%.

 

3-التربة الكلسية: يتميز هذا اللون من التربة باللون الفاتح المبيض ويعزى لونها إلى ارتفاع نسبة الجير فيها.

 

4-التربة الالومنيومية: تتميز هذه التربة باللون الفاتح وتوجد بها نسبة كبيرة من معادن سليكات الالومنيوم مثل البوكسيت والفلسبارات وتعتبر أحد نواتج تجوية الصخور الحمضية والقلوية.

 

ثالثاً: تربة المناطق الصحراوية

في هذه المناطق يلاحظ عدم انتظام الأمطار على مدار السنة، حيث إنها قد تكون غزيرة في بعض المواسم، وقد يندر هطولها في مواسم أخرى. وتتكون التربة غالباً في هذه المناطق من رمال وحبيبات معدنية مفتتة وغير متحللة، كما أنها تكاد تخلو تماماً من المواد الدبالية (العضوية) وتصنف هذه التربة إلى نوعين رئيسيين هما:

1-التربة الملحية: وتتميز هذه التربة بوجود تركيزات عالية لأنواع كثيرة من الأملاح مثل أملاح الصوديوم والبوتاسيوم.

2-التربة الرملية: وترتفع فيها نسبة ثاني أكسيد السيليكون وتنخفض فيها نسبة الغرين إذ لا تزيد في هذه الحالة عن 8% وبالتالي تعتبر هذه التربة فقيرة في كثير من العناصر اللازمة لنمو النباتات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق