علم الفلك

القمر

2009 النظام الشمسي

هورسي ,اندي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علم الفلك

ان كلمة قمر تشير إلى جسم طبيعي ذي حجم متوسط ويدور حول كوكب. أم ما نسميه «القمر» (باستخدام أداة التعريف) فهو قمر الأرض الوحيد. وهو معروف أيضاً لدى العلماء باسم (لونا). ويبدو القمر عند مشاهدته من الأرض شبيه بحجم قرص الشمس. ويغير القمر شكله خلال دورانه حول مداره الذي يستغرق 29.5 يوماً، وذلك لأننا نستطيع أن نرى فقط ذلك الجزء من القمر الذي تسقط عليه أشعة الشمس، الأمر الذي يؤدي إلى منازل القمر. كما وتؤدي جاذبية القمر إلى ارتفاع وانخفاض المياه في البحار والمحيطات، وهو ما يعرف المد والجزر.

خصائص السطح:

الغلاف الجوي: يتكون من بقايا الهيليوم والنيون والهيدروجين والآرغون.

طبيعة السطح: مليء بفوهات البراكين والجبال والاودية والسهول وتسمى بحارا.

معدل درجة حرارة السطح: 23- درجة مئوية.

أدنى معدل درجة حرارة على السطح: -230  درجة مئوية.

أعلى معدل درجة حرارة على السطح: 124 درجة مئوية.

الطقس أو المناخ: لا يوجد.

التغييرات الفصلية: لا يوجد.

لمحة عن القمر:

القطر عند خط الاستواء: 3,476كلم

مساحة السطح: 37.9 مليون كلم2

درجة انحرافه عن محوره: 3.6-6.7 درجة

الكتلة: 0.074من كتلة الأرض

الحجم: 0.020 من حجم الأرض

الكثافة الكلية: 3.34 غم/ سنتم3

الجاذبية: 0.165 جاذبية الأرض

عدد الأقمار: لا يوجد

خصائص المدار:

متوسط البعد عن الأرض: 384,400 كلم.

متوسط المسافة بين الأرض والقمر: 1.0 وحدة فلكية.

أقرب نقطة إلى الأرض (الحضيض الأرضي): 363,100 كلم.

أبعد نقطة عن الشمس (الأوج الشمسي): 405,700 كلم.

معدل سرعة دورانه حول الأرض: 1.02كم/ثانية.

أقل سرعة دوران: 0.97 كم/ثانية.

أعلى سرعة دوران: 1.08 كم/ثانية.

مقدار الدورة الواحدة (وحدة أرضية): 29 يوما و12 ساعة و44 دقيقة.

زمن الدوران حول المحور (وحدة أرضية): 27 يوماً و7 ساعات و43 دقيقة.

نشوء القمر:

يعتقد أن القمر تشكل بفعل اصطدام كتلة فضائية هائلة بحجم كوكب المريخ (وتسمى مؤقتاً «ثيا») بسطح الأرض قبل 4,500 مليون سنة. وكان ذلك عندما كان عمر الأرض ما يقرب من 100 مليون سنة. ويعتقد أن القطع والشظايا المتناثرة دارات حول الأرض وثم التحمت مع بعضها البعض لتشكل القمر.

المعالم الرئيسية:

تم زيارة القمر ومسحه عدة مرات.

فوهة البركان الضخمة: ويحتوي القمر على أضخم فوهة بركان في النظام الشمسي وهي حوض بول ايتكون ساوث بول الذي يمتد لمسافة 2,250 كلم ويبلغ عمقه 13 كلم.

بحر السكون: وهي البقعة التي هبطت فيها مركبة الفضاء أبولو 1 أول مرة عام 1969 على القمر وتبلغ مساحتها 900×600 كلم.

بحر الصفاء: وهي البقعة التي هبطت فيها آخر مركبة فضائية عام 1972 ويبلغ اتساع تلك البقعة 550 كلم.

بحر الكرايسيس (الظلمات): وهي منطقة حلقية مظلمة تقع بالقرب من الجزء العلوي من الحافة الشرقية (اليمنى) من القمر.

جبال ابينين: ويبلغ ارتفاع قمم تلك الجبال أكثر من 4,500 متراً.

كوبيرنيكوس: فوهة بركان صغيرة يبلغ عمقها 3,000متراً.(انظر الصورة في الأسفل)

محيط العواصف: وهو أكبر المناطق السهلية المنخفضة وتغطي ما مساحته 2.3 مليون كلم2.

معالم أخرى:

•ماريا: وتعني البحار وهي عبارة عن مناطق سهلية منخفضة ومعتمة ذات صخور بازلتية كانت في ما مضى مسيلات من الحمم البركانية المنصهرة وتتواجد بشكل رئيسي في الجانب القريب.

•مير: وهي مناطق سهلية معتمة ذات صخور بازلتية صلبة. وتمتاز بأنها جافة كليا ، مثل سائر سطح القمر.

•ريل: وهي قنوات من الحمم البركانية القديمة وتتألف من (هيجنس ريل) و (هادلي ريل).

•الاسماء: سميت معظم معالم القمر باسماء علماء، وخاصة رواد الفضاء منهم.

قريب و بعيد:

•يدور القمر حول نفسه مرة واحدة في نفس الفترة الزمنية التي يحتاجها ليقوم بدورة واحدة حول الأرض.

•هذا يعني أن القمر يحافظ على نفس الوجه الذي يقابل به الأرض.

•نظراً للتغيرات الطفيفة التي تطرأ على مدار القمر وميل محور القمر عن نفسه فإنه يمكن مشاهدته نحو ثلاثة أخماس سطح القمر من على سطح الارض.

•أما الخمسان الآخران، فيبقيان مختفيان دائما وقد تم مشاهدتهما فقط بواسطة مركبة فضائية كانت تدور في مدار القمر.

•ويسمى الجزء البعيد «بالجزء المظلم من القمر» بالرغم من أنه يتعرض لأشعة الشمس بنفس المقدار التي يتعرض إليها الجزء القريب من القمر.

القمر/خط الزمن:

عام 1959

 تحطم المجس الفضائي الروسي لونا 2 على إثر ارتطامه بسطح القمر في شهر سبتمبر – ويعد هذا المجس أول جسم يصنعه الإنسان للوصول إلى عالم آخر، وبعد شهر استطاع المجس لونا 3 أن يدور حول القمر وأن يرسل الصور الأولى لذلك الجانب من القمر الذي لم يكن معروفاً من قبل.

عام 1966

هبط المجس لونا 9 بسلام على سطح القمر وأرسل صوراً التقطت عن قرب لسطح القمر وكان المجس لون 10 أول مجس يدور في مدار القمر بشكل ثابت.

عام 1966

لامس أول مجسات سيرفيير الأمريكية سطح القمر وأرسل ما يزيد عن 11,000 صورة.

عام 1968

في شهر ديسمبر دخل المجس أبولو 8 الأمريكي في مدار القمر ولكن لم يهبط على سطحه وبقي الطاقم على متن وحدة التحكم في المدار القمري.

عام 1969

لامس المجس أبولو 11 الأمريكي سطح القمر في 20 يوليو، وكان يحمل على متنه أول بشر يزورون عالماً آخراً، وكان نيل أرمسترونغ أول من خرج من الوحدة القمرية (أي المركبة الفضائية) وداس على سطح القمر وتبعه إدوين «باز» ألدرين ومكث مايكل كولينز على متن وحدة التحكم في المدار القمري.

عام 1969

هبط المجس أبولو 12 على سطح القمر ليقوم بإجراء دراسات علمية في شهر نوفمبر.

عام 1971

جمع المجس أبولو 14 (24 كليو غرام) من صخور القمر في شهر فبراير.

عام 1972

جمع المجس أبولو 16 حوالي 100 كيلو غرام من المواد الموجودة على سطح القمر.

عام 1972

كان يوجين كيرنان آخر من خرج من على سطح القمر.

عام 1994

جمع المجس الفضائي كليمانتاين معلومات تشير إلى احتمال وجود مياه متجمدة على سطح القمر.

عام 2003

أطلقت إلى القمر المركبة الفضائية الأوروبية سمارت 1

عام 2004

أعلن في شهر فبراير الرئيس الأمريكي جورج بوش عن خطط للقيام بسلسلة من الرحلات إلى سطح القمر.

عام 2004

دخلت المركبة الفضائية سمارت 1 المدار القمري في 15  نوفمبر وذلك لدراسة ومسح سطح القمر باستخدام الأشعة السينية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

Shopping cart

Subtotal
Shipping and discount codes are added at checkout.
Checkout
إغلاق