شخصيّات

نبذة تعريفية عن حكام سلطنة عُمان آل “بو سعيد”

1987 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء الأول

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

سلطنة عُمان آل بو سعيد شخصيّات المخطوطات والكتب النادرة

آلُ بوسعيد هم حكامُ سَلْطَنة عُمان الذين اكتسبوا شهرة كبيرة في التاريخ الحديث عندما نجحوا في إقامةِ دولة قوية في عُمان وشرق أفريقيا.

وقد امتلكت تلك الدولةُ أسطولا بحريا كبيرا أخذ يجوب البحار والمحيطات، كما ارتبطَتْ بعلاقات قوية مع كثير من دول العالم.

والموطنُ الأصلي لآل بوسعيد هو بلادُ اليمن، فلقد هاجر هؤلاء منذ القرون الأولى من اليمن إلى عُمان، وفيها أقاموا منذ مئات السنين.

 

وأحمدُ بن سعيد هو مؤسس البيت الحاكم في سلطنة عُمان، حيث تقلَّد حكم منطقة صُحَار، وقاد المواطنين في حرب ضد الغُزاةِ الفرس، وطردهم من عُمان، فاختاره العُمانيون إماما وحاكما عليهم حوالي منتصف القرن الثامن عشر. 

أما سعيدُ بن سلطان فهو من أبرز حكام آل بوسعيد، فقد حكم عُمان حوالَيْ خمسين عاما، أنشأ فيها دولةً قوية امتدت إلى شرق أفريقيا ووسطها.

واستطاعت نشـرَ الإسلامِ والحضارةِ العربية واكتشاف بعض مجاهل القارة الأفريقية عَبْرَ قوافل التجارة التي كانت تربطُ بين الساحل والداخل، مما ساعد على نشأة المراكز الحضارية المتناثرة التي كانت عونا كبيرا للارتياد الأوروبي في القارة الأفريقية.

 

وبعد وفاة السلطان سعيد بن سلطان عام 1856م، تنافستْ الدول الكبرى، وفي مقدمتها بريطانيا وفرنسا، على أن يفوزَ كل منها بمكانة متميزة لدى سلطانها. وانتهت المنافسة إلى الاتفاق بينهما على تقسيم سلطنة عُمان وتمزيقها.

فانفصلت ممتلكاتُ السلطنة الأفريقية (شرق أفريقيا وزنجبار) عن ممتلكاتها الآسيوية، كما انفصلتْ ممتلكاتُ السلطنة الفارسية عن ممتلكاتِها العربية.

 

وسعى الاستعمارُ إلى فرض قيودٍ على سلطنة عُمان وتكبيلها بسلسلة من الاتفاقيات والمعاهدات التي جعلتْها خاضعةً للاستعمار البريطاني. 

وظلَّت الأمور كذلك حتى تولى الحكمَ عام 1979 م السلطانُ قابوسُ بن سعيد الذي نجح في تحرير بلاده من الانجليز، وحصولِه على الاستقلال، كما استثمر ثرواتِ البلاد في الارتقاء بسلطنة عمان في المجالات الصحية والتعليمية والعمرانية والاقتصادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

Shopping cart

Subtotal
Shipping and discount codes are added at checkout.
Checkout
إغلاق