ديانات وثقافات

معتقدات الأمريكيين الأصليين

2008 كتاب المعرفة- الشعوب

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

ديانات وثقافات المخطوطات والكتب النادرة

أساطير الأمريكيين الأصليين مصدرها الشعوب الأولى التي قطنت أمريكا الشمالية، وقد جاءت هذه الشعوب من آسيا قبل نحو 15,000 سنة عندما كانت القارتان مرتبطتان مع بعضهما بواسطة الجليد، واستقر الأمريكيون الأصليون ليشكلوا قبائل مختلفة عديدة، وكان لكل قبيلة أساطيرها وخرافاتها الخاصة بها في حين كانوا يشتركون في الكثير من المعتقدات. تناقلت الأجيال هذه القصص شفهياً. وكان معظم القبائل تعتقد بأن كل شيء هو جزء من خلق واحد متكامل، ولهذا فإن إلحاق الضرر بأي جزء يمكن أن يؤدي إلى خلل في توازن العالم.

 

  • كانت قبيلة الإروكوي تعتقد بأن الأرض الأم سقطت في بحيرة من أرض وراء السماء، وأن الحيوانات ساعدت في خلق الشمس والق مر والنجوم.
  • حسب اعتقاد شعب الألغونكوي، إن الأرض خلقها ميتشابو، الأرنب العظيم، من حبة من الرمل مصدرها قاع المحيط.
  • كانت قبيلة الميدو تعتقد بأن الإلهين كودويانبي وكيوتي كانا يعومان على بقعة شاسعة من الماء وذات يوم قررا خلق العالم.

  • كان شعب النافاجو يعتقد بأنه خُلق أول رجل وامرأة حين أمر أربعة آلهة الرياح بأن تنفخ الحياة في كوزين من الذرة.
  • كانت هناك أربع أرواح سماوية مهمة لشعب الباوني، وهي نجم الشمال (خالقهم) ونجم الصباح (حاميهم) ونجم الجنوب (زعيم القوى المعادية في العالم السفلي)، ونجم المساء (جالب الظلام).
  • بنت القبائل الجنوبية الشرقية، بما في ذلك قبيلة الشيروكي، روابي أرضية على هيئة أرواح الحيوانات المقدسة، وكانت تُقام حولها جميع طقوس القبيلة.
  • كان الشامانيون (الكهنة) أو “الأطباء العرافون” رجالاً مقدسيين متمرسون في التواصل مع الأرواح، وكانوا أحياناً يستخدمون الأعشاب والترانيم ليروحوا في غيبوبة تمكن روحاً من الدخول إلى أجسادهم والتكلم.
  • يذهب العديد من أساطير الأمريكيين الأصليين إلى أن العالم حين خُلق كان البشر والحيوانات يعيشون مع بعضهم.
  • في أواخر القرن التاسع عشر، قام العديد من قبائل الأمريكيين الأصليين بتأدية رقصات الأشباح طالبين من أرواح أجدادهم الحيوانات أن تطرد المستوطنين الأوروبيين من أرضهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق