الطب

الطرق المتبعة لرعاية وفحص “الأطفال المعاقين” بواسطة طبيب الأسنان

1996 أسنان أطفالي

صاحب القطان

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

طبيب الأسنان طرق رعاية الأطفال المعاقين طرق فحص الأطفال المعاقين الأطفال المعاقين الطب

يجب أن يصحب الطفل المعاق الى طبيب الأسنان بتنظيم الزيارات المقبلة للطفل بانتظام حتى يتم متابعة تنظيف أسنان الطفل أولا بأول، وعلاج مشاكل الأسنان بمجرد ظهورها.

وفي حالة حدوث حادث سقوط عند الطفل المعاق أدى الى فقد أحد أسنانه يجب استدعاء طبيب الأسنان فورا أو الحفاظ على السن بوضعه في الماء أو لفه بفوطة نظيفة مبللة والذهاب به الى الطبيب خلال نصف ساعة مع مراعاة عدم غسل السن، في هذه الحالة فإنه بإمكان طبيب الأسنان إعادة زرع السن في الفم مرة أخرى.

 

يختلف الطفل المعاق عن الطفل الطبيعي بأمور عدة:

1- يحتاج لوقت أطول لإزالة الخوف منه وخصوصا إذا كانت الإعاقة عقلية حيث إنه يصعب التعامل معه.

2- يحتاج الى الاستعانة بطرق ووسائل معينة لتوفير فرص تعامل أفضل معه، وعلى الأخص إذا كان المعاق ممن يشتكون من خلل في القدرة على السيطرة على الحركات الإرادية للأطراف وذلك لوجود مرض في مركز الحركة في المخ.

 

هذه الوسائل

1- أدوات تساعد على الحد من الحركات اللاإرادية للأطراف.

2– أدوية تساعد على تهدئة المريض وليس تخديره.

3- التخدير العمومي ويلجأ إلى هذا النوع من الوسائل في الحالات التي لا تنفع معها الوسيلتان السابقتان.

 

فحص الطفل المعاق

1-الفحص الإكلينيكي للأسنان: (الزيارة الأولى)

تعتبر هذه الزيارة للطفل المعاق حيوية للغاية، ويفضل أن تتم في الصباح الباكر، وبها يقوم الطبيب المعالج بأخذ كافة التفاصيل المتعلقة بحالة الطفل العامة وتلك المتعلقة بالأسنان، ويقوم كذلك بإرساء العلاقة مع الطفل المعاق، هذا إذا أمكن التعامل معه.

 

2-الفحص بوساطة الأشعة

ويستعان بالأشعة لمعرفة درجة التسوس الموجود في الأسنان، وكذلك قد يكون مقياسا لمدى تعاون المعاق مع الطبيب.

وعند قيام الطبيب بأخذ الأشعة للطفل تقوم الممرضة بتثبيت رأس المعاق للحصول على أشعة جيدة يمكن الاستفادة منها في تشخيص أمراض الفم، وأثناء أخذ الأشعة يجب حماية جسم الطفل من الأشعة غير الضرورية وذلك بإرتدائه (مريلة) من الرصاص الواقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى