الاماكن والمدن والدول

نبذة تعريفية عن جبال الأنديز

2000 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء الثالث

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

جبال الأنديز الاماكن والمدن والدول علوم الأرض والجيولوجيا

جبال الأندز هي أطول سلاسل الجبال على ظهر الكرة الأرضية، حيث تمتد دون انقطاع، مسافة 8900 كيلومتر بمحاذاة الشواطئ الغربية لقارة أمريكا الجنوبية.

وتبدأ في الشمال من سواحل البحر الكاريبي، وتنتهي في الجنوب بجزيرة تيرادلفويجو (ومعناها أرض النار).  

وتتكون هذه الجبال من عدة سلاسل، تتجه بصفة عامة من الشمال إلى الجنوب، وتحصـر بينها عددا من الهضاب والأحواض، وسلاسل جبلية أخرى تمتد من الشـرق إلى الغرب.

 

وتتميز السلسلة الغربية من الأنديز بوقوعها على نطاق ضعف في قشـرة الأرض، وهو نطاق يحف بجميع شواطئ المحيط الهادي، لهذا كانت سلسلة الجبال الغربية عرضة للزلازل العنيفة. والنشاط البركاني.

وعلى الرغم من عظم طول سلاسل جبال الأنديز يقل عرضها في العادة عن ثلاثمئة كيلومتر، ومع ذلك فهي حاجز منيع، يحول دون الحركة بسهولة بين سواحل المحيط الهادي في الغرب.

وبين بقية أراضي القارة في الشـرق، إلا أن هناك عددا من الممرات المنخفضة في القسم الجنوبي تسمح بالعبور بين جمهوريتي تشيلي في الغرب والأرجنتين في الشرق.

 

ويزداد عرض سلاسل الجبال، وتعلو قممها في القسم الأوسط. ويتميز هذا القسم بقلة أمطاره، وخلوه من النبات والبحيرات، وذلك بعكس القسم الجنوبي، الذي تكسوه الغابات، وتكثر به البحيرات، وتغطي الثلوج قممه.

وأعلى قمم القسم الأوسط هي لجبل يسمى "أكونكاجوا"، وارتفاعه أقل قليلا من سبعة آلاف متر، ويعد هذا الجبل أعلى جبال الأمريكيتين وهنا يوجد عدد من الممرات، ولكنها وعرة عالية، يزيد ارتفاعها على أربعة آلاف متر.

وتبلغ جبال الأنديز أقصـى عرض لها في جمهورية بوليفيا، حيث يتسع نطاقها لأكثر من كيلومتر، وهي هضبة مستوية تعلوها ثلاث سلاسل جبلية رئيسية.

 

يتكون بعضها من عدد من السلاسل الفرعية، وتمتلئ بعض الفجوات بالمياه، فتكون العديد من البحيرات. وعلى المنحدرات الشـرقية لكتلة الأنديز في بوليفيا توجد منابع نهر الأمزون.

وتعلو بعض القمم في بوليفيا أكثر من 6500 متر، لذا يكسوها الجليد، الذي يتكسـر وينحدر بسـرعة على السفوح عندما تتعرض هذه المناطق لهزات الزلازل.

وتحدث هذه الانهيارات دمارا عظيما للقرى والمزروعات. كذلك عندما تثور البراكين ينصهر الجليد بفعل حرارة الطفوح، وتتحمل مياهه الساخنة بالأوحال.

 

على نحو ما حدث بالنسبة لثوران بركان "نيفادو دل رويز" في أواخر نوفمبر 1985 حيث طمرت أوحال تغلي مدينة "أرميرو" في جمهورية كولمبيا، ودفنت نحو 23 ألفا من سكان هذه المدينة التعيسة.

وفي إكوادور، تتألف جبال الأنديز من هضبة، تحدها سلسلتان من الجبال البركانية. وتشمل السلسلة الغربية تسعة عشـر بركانا، يعلو بعضها أكثر من 4000 متر، وتتكون السلسلة الشرقية من عشرين جبلا بركانيا، يرتفع بعضها 4500 متر.

 

والسفوح الشـرقية من الجبال هنا وفيرة الأمطار، تكسوها غابات متشابكة، بينما تكون أعالي الجبال أرضا جرداء.

ويغطى ضباب كثيف دائم القمم العالية مثل قمم جبل رويز البركاني، وارتفاعه ستة آلاف متر، وما زالت ثورة هذا البركان الأخيرة لم تهدأ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق