التاريخ

أهم المصطلحات الواردة في كتاب “البصائر في علم المناظر”

2009 البصائر في علم المناظر

كمال الدين الفارسي

KFAS

كتاب البصائر في علم المناظر التاريخ المخطوطات والكتب النادرة

اهتم كمال الدين الفارسي بمصطلحات كتابه، فقد حددها بشكل دقيق وميز بينها واهتم بتعريفها

أورد كمال الدين في كل موضوع من موضوعات كتابه الأساس التعريفات الخاصة بها.

فقد خص المبحث الأول (في كيفية الانعكاس) من الفصل الثاني (في الانعكاس وخواصه) لسرد تعريفات الانعكاس، فعرّف المصطلحات التالية: الملاسة، الصقال، الانعكاس، خط الاستقامة، خط الانعكاس، زاوية الاستقامة، زاوية الانعكاس، سطح الانعكاس، فصل الانعكاس. 

يقول نظيف إن "هذه العبارات قد وردت جميعاً في مواضع مختلفة من أقوال ابن الهيثم ولكنه لم يلتزمها على الإطلاق".

 

ونجد في المبحث الأول (في كيفية الانعطاف) من الفصل الثالث (في الانعطاف وخواصه) التعريفات الخاصة بالانعطاف، ويذكر أن لكل ضوء يرد من نقطة إلى سطح ماء، انعطافية وعطفية ونقطة انعطاف.

ويميز بينها بشكل دقيق بحسب الوسط، فنجده يقول: " وإذا كان الانعطاف في الأغلظ فزيادة الانعطافية العظمى على الصغرى أقل من تفاضل عطفيتهما أبداً وباقية العظمى أعظم من باقية الصغرى.

وإذا كان في الألطف فيوجد فيهما الصغر والتساوي والعظم، والمخالف إذا كان أغلظ كانت الانعطافية أقل أبداً من نصف العطفية، وفي مثل الزجاج من الهواء وأعظم من الربع.

 

وإذا كان ألطف كانت الانعطافية أعظم من نصف العطفية وأصغر منها، والانعطافية التي تقتضيها عطفية من جسم ألطف في مخالف مثل التي تقتضيها عطفية من المخالف في المجسم الاول إذا كانت مثل الباقية في الصورة الأولى…".

وبالعودة إلى الفهرس العام – في آخر الكتاب – نلاحظ أن كمال الدين يميز بين المصطلحات اعتماداً على اقل التباينات بين الكلمات.

فنجد أنه يستخدم الكلمات التالية: ] البعد المتفاوت، البعد المتيقن = المقدار المعتدل، البعد المُسرفن البعد المعتدل (البعد المعتدل بالقياس إلى المبصر، البعد المعتدل مطلقاً)، بعد مقتدر[؛ بحسب ما يناسبها من المعاني الدقيقة.

ونجد في الفهرس أمثلة عديدة على دقته في اختيار المصطلحات ونحتها أحياناً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق