الكيمياء

مشاركة الإلكترونات

2011 الذرات و الجزيئات

توم جاگسون

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الكيمياء

بعض العناصر ليست كهروسلبية ولا موجبة كهربائياً؛ لأن غلافها الخارجي

ممتلئ إلى النصف تقريباً. وتفقد مثل هذه العناصر عدداً من الإلكترونات بقدر ما تكسبه من إلكترونات أخرى حتى يصبح غلافها الخارجي مكتملاً. تملك ذرّات الكربون، على سبيل المثال، أربعة إلكترونات في غلافها الخارجي، وكي تصبح ذرّة الكربون مستقرة لدى اكتمال غلافها الخارجي، فأمامها خياران: إما أن تجذب أربعة إلكترونات من الذرّات الأخرى، أو

تحرر إلكتروناتها الخارجية الأربعة.

إن أياً من هذين الخيارين غير محتمل، إذ يتطلب الأمر كميات هائلة من الطاقة. وبدلاً من ذلك يحصل الكربون وغيره من العناصر المشابهة على غلاف خارجي مكتمل من خلال مشاركة الإلكترونات المتمركزة في الغلاف الخارجي لكلتا الذرتين، ويُطلق على هذه العملية اسم الرابطة التساهمية، حيث يخضع كل إلكترون من هذه الإلكترونات المشتركة إلى جذب نواة الذرتين، وهذه القوة هي التي تحافظ على تماسك الذرّات مع بعضها. وتشمل كل رابطة تساهمية مشاركة إلكترونين. وتستطيع بعض الذرّات تكوين أكثر من رابطة تساهمية واحدة في

كل مرة. فذرّة الكربون، مثلاً، تستطيع تشكيل أربع روابط تساهمية في وقتٍ واحد. ويمكن أن تكون هذه الروابط الأربع مع أربع ذرّات أخرى، ولكن في بعض الأحيان تتشارك ذرتان بزوجين من الإلكترونات، ويُطلق على هذا النوع اسم الروابط المزدوجة. كما يستطيع الكربون أن يكوّن روابط ثلاثية، تتشارك فيها بثلاثة أزواج من الإلكترونات.


Show More