الطب

الآثار العقلية والنفسية لمرض “فقدان الشهية العصبي”

1997 فقدان الشهية العصبي

الدكتور أحمد محمد عبدالخالق

KFAS

الآثار العقلية والنفسية لمرض فقدان الشهية العصبي الطب

أهم الآثار العقلية والنفسية المترتبة على فقدان الشهية العصبي ما يلي:

–  نقص الانتباه.

– نقص القدرة على التركيز.

– تناقص الذاكرة وقد تتلف في الحالات الشديدة.

 

– حدوث تغيرات عقلية في بعض الحالات.

– نقص الدافعية أو فقدها كلية.

– تذبذب المزاج وتأرجحه وتقلبه.

 

– سرعة الشعور بالتعب الجسمي والنفسي.

– زيادة القلق.

– العصبية «والنرفزة».

 

– الانقباض والحزن.

– عدم الإقبال على الحياة.

– نفاد الصبر.

 

– التوتر.

– التشاؤم.

 

وقد تبين أن هناك ارتباطاً بين كمية الوزن المفقودة وتطور الأعراض العصبية بعد تحسن الحالة.

وتورد البحوث الحديثة أن أحد الملامح الإكلينيكية لمرض فقدان الشهية العصبي هو الخلل المعرفي Cognitive impairment.

ومن ناحية أخرى فقد يكون فقد الشهية وفقد الوزن غالباً مظهرين لأمراض عضوية خطيرة، ولكنهما أيضاً قد يصاحبان المرض العقلي بشكل متكرر، فإن الاكتئاب الشديد يمكن أن يؤدي إلى فقد سريع وشامل للوزن، ويعترف المريض عادة بأن لديه فقداً كاملاً للشهية، وعدم اهتمام بالأكل، ولكنه يأكل فقط حتى يحافظ على صحته في الحد الأدنى.

وقد يتميز المريض في هذه الفئة بالتأخر الشديد والانسحاب حتى لا يستهلك الطعام. وقد يصف هذاءات عدمية؛ أي أفكاراً باطلة متصلة بالهلاك أو انتفاء الوجود، وهذه الأفكار تتصل بجسمه غالباً وتعوقه عن الأكل وتمنعه.

أما المرضى الذهانيون الذين يصورون هذاءات أو أباطيل أخرى متصلة بالطعام فقد يرفضون أن يأكلوا لأنهم يعتقدون غالباً أن الطعام مسمم أو مؤذ بأية طريقة، ولا شك أن القلق يقضي على الشهية ويلغيها لدى بعض المرضى، على الرغم من أنه قد يزيدها عند مرضى آخرين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق