الحيوانات والطيور والحشرات

الحشرات في المملكة الحيوانية

2011 علم الحشرات الجنائي

وليد عبد الغني كعكه

KFAS

الحشرات المملكة الحيوانية الحيوانات والطيور والحشرات البيولوجيا وعلوم الحياة

لا بد قبل التطرق إلى علم الحشرات الجنائي أن نستعرض معاً مكانة الحشرات في المملكة الحيوانية والصفات التي تميزها عن بقية الكائنات والعوامل التي أدت إلى نجاحها وتأقلمها في البيئات المختلفة.

بالإضافة إلى دراسة بيولوجيتها وسلوكها بين الأنواع. وسأحاول تزويد القارئ في هذا الفصل بخلفية علمية كافية عن الحشرات بشكل عام حتى يتسنى له فهم المصطلحات الواردة في فصول هذا الكتاب.

الحشرات هي مجموعة الحيوانات السائدة على الكرة الأرضية اليوم، فهي تفوق في أعدادها كل حيوانات اليابسة مجتمعة وتوجد فعلياً في كل مكان.

وتتبع الحشرات شعبة مفصليات الأرجل (Phylum: Arthropoda) والتي تكوّن مع اثنتي عشرة شعبة أخرى المملكة الحيوانية (Kingdom: Animalia) (كعكه 1988، الحاج 1999).

وتحتوي كل شعبة على طوائف أو صفوف (Classes) وكل منها تضم رتباً (Order) وتنقسم الرتب إلى فصائل أو عوائل (Families) ثم غلى أجناس (Genera) وأنواع (Species).

 

ويعتبر النوع آخر وحدة في التقسيم ويضم الكائنات الحية المتشابهة التي يمكنها التزاوج فيما بينها وإنتاج أفراد حية وخصبة، وذلك لضمان استمرارية النوع ولكنها ليست قادرة على التزاوج مع أفراد الأنواع الأخرى.

وعند الإشارة إلى أي كائن حي، يذكر اسمه العلمي (Scientific Name) حسب طريقة ثنائية الإسم أو التسمية الثنائية (System of Binomial Nomenclature) والتي تشمل اسم الجنس واسم النوع (Genus and Species)، على التوالي.

ويمكن ترتيب الوحدات التصنيفية (Taxa) كما يلي: شعبة (Phylum)، شعيبة أو تحت شعبة (Subpylum)، طائفة (Class)، طويئفة أو تحت طائفة (Subclass)، رتبة (Order)، رتيبة أو تحت رتبة (Suborder)، فوق فصيلة (Superfamily)، فصيلة (Family)، الجنس (Genus)، تحت الجنس (Subgenus)، نوع (species)، وتحت النوع (Subgenus).

وعلى سبيل المثال، يتبع جميع أفراد الجنس البشري نوعاً واحداً هو Homo sapiens التابع لجنس Homo، وجميع أفراد الذبابة المنزلية نوعاً آخر هو Musca domestica والذي يتبع الجنس Musca.

 

هناك ما يزيد على 1.5 مليون نوع من الحيوانات في المملكة الحيوانية. ومن البديهي أن أي دراسة منطقية لهذا الكم الهائل من أنواع الحيوانات تتطلب وجود نظام أو خطة لوضعها في مجموعات تسهل عملية دراستها.

ويمكن تصنيف الحيوانات بعدة طرق ولكن النظام الذي اتبعه معظم علماء الأحياء استند على خصائصها التركيبية Structural Characters، فالحيوانات التي تحمل صفات تركيبية مشتركة وضعت في مجموعة واحدة، وهكذا قسمت المملكة الحيوانية إلى نحو 13 مجموعة رئيسة وسميت كل مجموعة شعبة Phylum (الجمع شعب: Phyla).

تتميز الحيوانات الموضوعة في كل شعبة بخصائص تركيبية مشتركة، وخاصة التنظيم الأساسي للجسم مثل عدد الخلايا، وتناسق الجسم وتماثله، وشكل الجسم وتعقيله، وزوائد الجسم، بالإضافة إلى طبيعة الأعضاء الداخلية (الشكل 1).

 

وقد رتبت شعب الحيوانات استناداً إلى درجة تعقيدها ورقيها كالآتي (الحاج 1999)، من الأولي أو البدائي إلى الأكثر رقياً:

1- شعبة الأوليات Phylum Protozoa (ذات الخلية الواحدة): وهي حيوانات جسمها مؤلف من خلية واحدة مجهرية، بعضها حر المعيشة مثل الأميبا (Amoeba) وبعضها متطفل على الحيوانات الأخرى مثل البلازموديوم (Plasmodium spp.).

وتضم الشعب الأخرى والمذكورة أدناه حيوانات متعددة الخلايا وتتكون أجسامها من أنسجة وأعضاء وأجهزة.

 

2-شعبة الإسفنجيات Porifela (الإسفنج).

3- شعبة الجوفمعويات Coelenterata (الهايدرا، الكورال).

4- شعبة الديدان المفلطحة Platyhelminthes (الديدان المفلطحة): مثل الدودة الشريطية والدودة الورقية والبلاناريا.

 

5- شعبة الديدان الأسطوانية Nemathelminthes (الديدان الأسطوانية): مثل الأسكارس وديدان الفلاريا والنيماتودا.

6- شعبة الحلقيات Trochelminthes (الديدان الحلقية).

7- شعب البراكيبودا Brachiopoda.

 

8- شعبة البرايوزوا Bryozoa.

9- شعبة الرخويات Molluusca: مثل الأخطبوط والقواقع والمحار.

10- شعبة الجلد شوكيات Echinodermata: مثل نجم البحر وقنفذ البحر.

 

11- شعبة الحلقيات Annelida (ديدان الأرض وديدان العلق).

12- شعبة الحبليات (الثدييات والأسماك والطيور والزواحف).

13- شعبة مفصليات الأرجل Arthropoda (الحشرات والعناكب والعقارب والقراد والقشريات ومفردة أزواج الأرجل وثنائية أفراد الأرجل، إلخ) (الشكل 2 و3).