الفنون والآداب

“الفقرة”: التعيين الخامس لتنمية مهارات التعبير الإبداعي

1995 تنمية مهارات التعبير الإبداعي

الدكتور عبدالله عبدالرحمن الكندري

KFAS

الفقرة : التعيين الخامس لتنمية مهارات التعبير الإبداعي الفنون والآداب المخطوطات والكتب النادرة

أ- الأهداف :

1- إدراك التلاميذ اهمية الفقرة .

2- كتابة التلاميذ للفقرة كتابة جيدة .

3- معرفة الفكرة الرئيسة للفقرة .

4- ربط التلاميذ للفقرة الواحدة .

5- معرفة علاقة الفقرات بعضها ببعض .

 

ب- إجراءات التدريس ، وأنشطتها :

1- قراءة التعيين قراءة فردية .

2- عرض بعض التلاميذ لأهم النقاط التي يحتويها التعيين .

3- مناقشة موضوع التعيين مناقشة جماعية .

4- استخدام السبورة ، أو البطاقات ، أو جهاز العرض العلوي  في عرض بعض الفقرات .

5- يكتب التلاميذ في كراستهم فقرة عن أي موضوع .

6- تحديد موضوع معين من موضوعات القراءة المدروسة للتلاميذ ليكتبوا منه فقرتين أو أكثر ، بعد ذلك تتم مناقشة ما كتب ، ويتم تصحيح الأخطاء فيها .

 

جــ- محتوى التعيين : الفقرة

1- تعريف الفقرة : الفقرة وحدة لفظية قائمة بذاتها لا تحتاج إلى عنوان ، وهي مجموعة من الجمل بينها اتصال وثيق لإبراز معنى واحد ، أو لشرح حقيقة واحدة . 

ويلاحظ أن للفقرة استقلالا ، لذا وجب أن تستوفي عناصر الاستقلال ، وأن تؤدي إلى نتيجة واضحة ، وأن تكون حول فكرة واحدة .

 

2- أهمية الفقرة : إن كتابة الفقرة جزء مهم في تنظيم التعبير ، حيث إن مقدمة التعبير عبارة عن الفقرة الأولى في الموضوع ، وبعد ذلك تأتي ف قرتان أو أكثر للب الموضوع ، ثم تأتي الفقرة الأخيرة التي تمثل خاتمة الموضوع .

والفقرة تتضمن شيئا جديدا تقوله عن الموضوع ، وهي تتسلسل في تتابع منطقي من المقدمة إلى الخاتمة ، فتعمل على وحدة الأفكار وترابطها ، وفعالية كلمات الوصل .

 

3- أبعاد الفقرة ، وخصائصها :  

1- تتكون الفقرة من عدة جمل بينها ترابط وتسلسل ، وهناك جملة جوهرية فيها، عادة ما تكون مفتاح الجملة ، وهذه الجملة تعبر عن المعنى الجوهري للفقرة .

2- يجب أن تكون الجملة الجوهرية واضحة في الفقرة ، وأن تتضمن الفقرة تفاصيل كافية لتطوير هذه الجملة الأساسية ، وأن تكون الفقرة مترابطة ، بمعنى أن كل جملة فيها تنتمي مباشرة إلى الجملة الجوهرية .

3- لا بد أن تكون الجمل التي تتكون منها الفقرة متسلسلة ومنطقية الترتيب ، فالجملة الأولى في الفقرة ، يجب أن توضع في البداية لسبب منطقي ، وممهدة للثانية التي تليها لسبب منطقي أيضا ، وهكذا بقية الجمل ، والتي بدورها تقوم بإيضاح الفكرة ، التي يراد إبرازها في الفقرة .

 

4- وبما أن كل فقرة وحدة قائمة بذاتها ، ينبغي أن يبرز ذلك للعين ، فضلا عن بروزه للعقل ، بمعنى أن تظهر الفقرة مستقلة على الورق ، فيبدأ الكاتب سطرا جديدا لكل فقرة ، ويترك فراغا عند بدء ذلك السطر، ويصل إلى نصف بوصة تقريبا ، ويضع نقطة عند انتهاء الفقرة ، ويترك بين كل فقرتين فراغا أوسع قليلا من الفراغ المتروك بين السطرين في الفقرة الأولى ، وذلك حتى تظهر الفقرة مستقلة بذاتها تمام الاستقلال .

5- وللفقرة طول متوسط ، فلا ينبغي أن تكون طويلة جدا ، ولا قصيرة جدا ، وإن كان قصرها مفضلاً على طولها .

 

6- وبالنسبة لعدد الجمل في الفقرة الواحدة ، فإنه غير محدد ، ويختلف من فقرة إلى أخرى .

7-  ينبغي ، كذلك ، ملاحظة الصلة بين كل فقرة وأخرى ، بمعنى أن تحوي كل فقرة نوعا من الارتباط بالفقرة السابقة ، إذ أنت جميع الفقرات في الموضوع تخدمه وتوضحه .

 

وفيما يلي نعرض موضوعا ، نقدمه مثالا لكتابة الفقرات ، وبعد ذلك نعلق عليه تعليقا مختصرا ، وهذا الموضوع تحت عنوان : "مجتمعنا العربي يخاصم الفطريات".

"من المدهش فعلا أن نتابع عن بعد أخبار جيل جديد من البروتينات غير التقليدية ، بدأت تأخذ مكانها على موائد العالم شرقا وغربا في الوقت الذي لا يسمع كثير منا عن البروتينات ، ناهيك عن تناولها .

والأغرب من هذا أن الدول المتقدمة التي تكتل في تعدادها ربع سكان العالم تنتج وحدها حوالي 40% من البروتين العالمي بالطرق التقليدية ، بينما الدول النامية التي تمثل ثلاثة أرباع سكان العالم تنتج حوالي 60% من البروتين العالمي ، مما انعكس على نصيب الفرد من البروتين في كل من المجموعتين.

أي أن عالمنا النامي كان أولى به أن يسبق الآخرين في البحث عن مصادر جديدة للبروتين ، إلا أن العكس هو الذي حدث ، فمعظم أحباث البروتينات غير التقليدية ، ومعظم المصانع التي تنتج هذه البروتينات منتشرة في داخل حزام الدول المتقدمة .

 

وإذا كنا في عالمنا العربي ، ومازلنا حتى الآن نخاصم البروتينات غير التقليدية ، برغم أنها أمل الكثيرين لفك حصار الجوع وسوء التغذية ، فإننا لا نلقي باللائمة على شعوبنا ، فهي لم تهيأ بعد نفسيا لتقبل هذه الأغذية الجديدة . 

ولا يرجع ذلك – في رأينا – إلى قصور العقل العربي ، كأن يقال : إنه عقل رافض لكل جديد ، لا بل إن العقل العربي لقادر على استيعاب المرحلة ، ولا ينقصه إلا التوجيه الرشيد من أولي الأمر المعنيين بمشكلات التغذية وإنتاج الطعام ، ومن ورائهم رجال المال العرب الذين يضنون بأموالهم ، للدخول في سباق إنتاج البروتينات الجديدة .

ولعلنا – ونحن نعرض للعقل العربي وللذوق العربي جانبا من هذا العالم المثير ، عالم البروتينات غير التقليدية – لعلنا بهذا نقدم للعقل العربي بعضا من حقه في أن يعرف ، وتلك – بلا شك – أولى خطوات تقرير المصير".

 

لو تأملنا الموضوع السابق لوحدنا أنه قد روعيت فيه عدة أمور ، نذكر منها ما يلي :

1– أنه قسم إلى عدة فقرات ، بحسب عدد الأفكار الرئيسة فيه .

2- كل فقرة دارت حول فكرة رئيسة .

3- كل فقرة لها جملة رئيسة ، أي جملة تحتوي على المعنى الأساسي ، وموضوع تحتها خط .

4- كل فقرة تمهد للاحقتها ، وترتبط بمسابقتها .

5- كل فقرة مكونة من عدة جمل متكاملة ، لتكون الصور النهائية .

 

د- التقويم :

إعطاء بعض التدريبات التحريرية ، مثل :

1- كتابة بعض الفقرات حول فكرة معينة .

2- كتابة بعض الموضوعات المتكاملة .

3– استخدام السبورة في كتابة فقرة غير مكتوبة بشكل جيد ،  ومناقشة التلاميذ في كتابتها بشكل جيد ، وكتابة فقرة أخرى تنقصها الوحدة التكاملية لها ، ثم إعادة كتابتها بجعلها وحدة متكاملة بذاتها ومهيئة لغيرها .

4- أعرض صورة على التلاميذ ، ثم أطلب منهم كتابة فقرة عنها .

5- يكتب التلاميذ عدة جمل ، ثم يكونون منها فقرة .

6- كتابة فقرات بها جمل غير مرتبة ، يقوم التلاميذ بترتيبها .

7- كتابة فقرة عن شخصية مشهورة .

 

8- كتابة التلاميذ لموضوع في المنزل ، مراعين فيه المهارات الأربع الفرعية في الفقرة :

أ- مراعاة الشكل التنظيمي للفقرة .

ب- وضوح الفكرة الرئيسة للفقرة في بدايتها .

جــ- ترابط الجمل داخل الفقرة ، بحيث تنتهي بالفكرة الرئيسة المقدمة في أولها .

د- اتصال الفقرة بما بعدها وما قبلها .

مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
    كاي كوبفرشميدت ترجمه:   د. عبد الرحمن سوالمه تغطيه مجله ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre في 10 مارس، عندما التقي 61 شخصًا للتدريب علي التراتيل بكنيسه  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمده ساعتين ونصف الساعه انشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وانشدوا مره اخري. ولكن احدهم كان يعاني منذ ثلاثه ايام ما يبدو كانه زكام، والذي تبين فيما بعد انه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت مراكز مكافحه ...
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
عمّار العاني باحث في المعلوماتيه وتاثير وسائل التواصل الاجتماعي، سوريه في الوقت الذي تظهر فيه معظم الابحاث العلميه ان ظاهره الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقه مؤكده، فان نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظريه ويعتبرها خدعه من قبل الحكومات. وتظهر الاحصاءات ان نحو 5% من الاهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الاساسيه لاطفالهم ايماناً منهم باخطارها، علي الرغم من التوافق شبه الكامل في الاوساط الطبيه علي ان هذه المخاوف لا اساس لها.     وفي سياق ...
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
     جون كوهين ترجمه:   د. عبد الرحمن سوالمه الحكمه المتعارف عليها هي ان انتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنه علي الاقل من الان، ولكن جهود الجهات التنظيميه في حكومه الولايات المتحده، والتي تعرف بعمليه السرعه الخاطفه  Operation Warp Speed او اسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمه التقليديه. وهذا المشروع،  المبهم حتي الان، والذي من المرجح ان يُعلِن عنه البيت الابيض رسميًا في الايام القادمه، سيختار مجموعه متباينه من ...
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
جمال المطر اختصاصي في امراض الاذن والانف والحنجره، الكويت تعد الكائنات الحيه الدقيقه والفيروسات من العوامل الممرضه الشائعه للانسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك انواع تصيب الانسان مسببه له امراضاً متنوعه مثل متلازمه عوز نقص المناعه المكتسبه الايدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبه. ويشهد العالم حاليا اول جائحه يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي الي فصيله فيروسات واسعه ...
التقدم العلمي
‫‪أصبح العدو القديم حليفًا .. استخدام الفيروسات في علاج السرطان
خالد صنبر، د. معتصم البارودي، د. نبيل احمد باحثون في مجال الامراض والفيروسات بكليه الطب في هيوستن، الولايات المتحده علي الرغم من كونها اكثر الكائنات بساطًه فان الفيروسات اتقنت عمليه التطور بصوره مذهله؛ فقد اتاح استغلال تلك المخلوقات الدقيقه لمخلوقات اكثر تعقيدًا، لحاجتها الي التكوينات الخلويه، قدره كبيره لها علي اجتياز العقبات التطوريه. ففي جينومنا الخاص، اتخذت الفيروسات مخبئًا لاحدي اكثر الرحلات نجاحًا عبر الزمن، اذ يعتقد ان نحو %10 من ...
التقدم العلمي
‫‪قصة الفيروسات .. 3 رواد أسهموا في اكتشافاتها المذهلة
اسلام حسين باحث في مجال الفيروسات في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، الوريات المتحده يعتبر اواخر القرن التاسع عشر العصر الذهبي لعلم الميكروبيولوجيا علم الاحياء المجهريه، اذ شهد اكتشافات كثيره عن بعض انواع المكروبات، وتحديدا البكتيريا والفطريات. وادت هذه الاكتشافات الي تكوين نظريه شموليه عن الميكروبات، تعرف بنظريه الجراثيم germ theory، التي بنيت علي معلومات توفرت لدي العلماء في ذلك الوقت. افترضت هذه النظريه توفر بعض الخصائص في اي مسبب مكروبي ...
التقدم العلمي
‫‪المادة السلبية.. أسرع من إيقاع الضوء والزمن
مغربي طبيب ومترجم وكاتب متخصص بالموضوعات العلميه، لبنان هل يمكن السفر باسرع من الضوء؟ اذا كان ايقاع الزمن يسير بسرعه الضوء، وفق نظريه اينشتاين عن النسبيه، الا يكون التحرك بسرعه الضوء او اكثر سفراً في الزمن ايضاً؟ اليس بموجب معادله اينشتاين الشهيره عن الماده والطاقه E=a.mc2 تتبدد الماده وتتحوّل الي طاقه صرفه عندما تصل الي التحرّك بسرعه الضوء، فكيف يمكن التنقل اسرع من الضوء من دون حدوث ذلك؟  يالف عُشاق السينما افلاماً عن اله الزمن Time ...
التقدم العلمي
‫‪ساعي البريد الفيروسي والعلاج الجيني .. آمال كبيرة لعلاجات واعدة
باسل طارق عساف اختصاصي في علم الامراض المقارن، و باحث رئيسي في شركه فايزر للابحاث و تطوير الادويه الولايات المتحده يعد فك الشيفره الوراثيه وتحليل التسلسل الجيني للحمض النووي الريبوزي منقوص الاكسجين DNA للانسان من اهم الانجازات الطبيه في القرن الحادي والعشرين. وكان لذلك الانجاز اثر بالغ في تقدم علوم الطب الجيني ومعرفه عدد كبير من الطفرات الجينيه المسببه لعده امراض جينيه لم يكن يُعرف سببها حتي ذلك الاكتشاف، كامراض الهيموفيليا الناعور او نزف ...
مجلة العلوم
‫‪قدرتك على اتخاذ القرار: وكالة خارقة لا تستطيع الفيزياء شرحها
 ريتشارد ويب ترجمه: همام بيطار في الاونه الاخيره كنت افكر في اقتناء جرو، وكما تعلم، فقد دفعني الي ذلك الرغبه في الحصول علي بعض من الرفقه، شيءٌ ما ليحفزني خلال تلك الايام الكئيبه عندما تكون المعنويات منخفضه والجسد متعبا. بل انني ذهبت الي دارٍ لايواء الكلاب الضاله؛ لانّ ذلك بدا الشيء المناسب فعله. وهناك شاهدت كلبه محببه بعينين جميلتين ولعوبتين. ذكرتني بكلبنا المهجن Mutt ويسكي Whiskey عندما كنت طفلاً. وفي نهايه المطاف تراجعت. فهل لدي ...