أدوات

الأقفال الحديثة الأولى

2014 الثورة العلمية

براون بير

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الأقفال الحديثة تصميم الاقفال أدوات المخطوطات والكتب النادرة

لم يتم إحراز أي تقدم حقيقي في تصميم الأقفال حتى القرن التاسع عشر .

في عام 1778 سجل القفال ( صانع الأقفال ) الإنجليزي روبرت بارون براءة اختراع لريشة القفل مزدوجة  الفعل ( أي تعمل باتجاهين ) .

ريشة القفل هي عتلة ( مخل ، ذراع ) تنزلق في فرضة ( شق ) ، ولا يمن أن تتحرك حتى يتم رفعها إلى ارتفاع محدد .

إدخال المفتاح يرفع ريشات القفل ، في حين أن برمه يسحب المزلاج للخارج .

كان لقفل بارون ريشتين ، وكان يجب على المفتاح أن يرفع كل واحدة منهما بمقدار مختلف قبل أن ينزلق المزلاج .

لا يزال المبدأ الذي اعتمد عليه تصميم هذا القفل يستخدم في جميع الأقفال ذات العتلة اليوم ، ولكن لا يزال بإمكان أي لص مصر على السرقة أن يفتح قفل البارون .

 

في عام 1784 سجلت براءة اختراع لقفل جديد بالكامل للمهندس الانجليزي جوزي براما ( 1784 – 1814 ) .

ورغم أن هذا القفل كان يستخدم مفتاحاً صغيراً جداً إلا أنه وفر مستوى من الأمن لم يتحقق من قبل . ولتصنيع أقفاله . أنشأ  ( براما ) مخرطة ذات ترس تعزيز ( لزيادة القدرة ) ، وهي واحدة من آلات صنع الأدوات المعدنية الأولى من نوعها المصممة لإنتاج كميات كبيرة كانت الأقفال باهظة الثمن .

ولكن براما كان على يقين من أمانها إلى درجة أنه عرض مكافأة قدرها 210 جنيهات استرلينية – وهو مبلغ ضخم في تلك الأيام – للشخص الأول الذي يستطيع أن يفتح واحدا من هذه الأقفال . استمر هذا التحدي لمدة 67 عاماً إلى أن نجح قفال ( صانع أقفال ) أمريكي يدعى إي .سي . هوبز في ذلك وطالب بالجائزة .

ومع ذلك ، فإن هوبز استغرق ما يزيد عن 50 ساعة حتى تمكن من فتح القفل ! . بحلول منتصف القرن التاسع عشر ازدهرت صناعة الأقفال وأصبحت في أوجها.

فقد أسهمت الاقتصادات الأمريكية والأوروبية النامية بسرعة في زيادة الطلب الكبير على الأقفال ، وسجلت مئات من براءات الاختراع لأنوع عديدة من الأقفال . بيد أن معظم هذه الاختراعات لم تكن سوى أنواع مختلفة من التصاميم للأقفال الموجودة ذاتها .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق